خاص| انتخابات إسرائيل .. ورقة سياسية يدفع ثمنها أسرى عوفر!

  • الأربعاء 2019-01-23 - الساعة 11:53

خاص شاشة نيوز: "ارفع راسك انت في عوفر"، قديماً .. عندما كان جنود الاحتلال يقتادون الأسرى إلى سجن عوفر، كانوا يدخلون الأسير الجديد إلى أقسام وغرف عدة، وهو معصوب العينيين، لا يعرف أين هو وفي أي سجن يتواجد، وحينما يعلم الأسرى القدامى في السجن بأن أسيراً جديداً قد وصل المكان، يهتفون بصوت عال (ارفع راسك) في محاولة منهم لرفع معنويات الأسير الجديد في ظل محاولات الجنود بتخويفه، ويواصلون الهتاف (انت في عوفر)، لإخبار الأسير بمكان تواجده. وحالياً نفس السجن يشهد توترات كبيرة بين الأسرى ومصلحة السجون الإسرائيلية، فهل سببها قرب الانتخابات الإسرائيلية المبكرة؟ وما علاقة ذلك؟

يشهد سجن عوفر مواجهات حقيقية بين الأسرى وقوات القمع وإدارة المعتقل بسبب عدة مطالب يريدها الأسرى ويرفضها الاحتلال، أدت إلى إصابة أكثر من 150 أسيراً، بعد اقتحام الاحتلال لأقسام السجن والاعتداء على الأسرى بالضرب وقنابل الغاز والصوت والرصاص المطاطي.

الباحث في شؤون الأسرى، فؤاد الخفش، قال خلال حديث مع شاشة إن مصادر إعلامية عبرية تتحدث عن أن ما يجري في عوفر وينفذه مدير مصلحة السجون الإسرائيلية كان بإيعاز من جهات سياسية إسرائيلية لدعمها مع اقتراب الانتخابات الإسرائيلية المبكرة المقررة في بداية إبريل القادم".

وأضاف: "الدعاية الانتخابية لليمين الإسرائيلي كانت واضحة وتدعم التنكيل بالأسرى الفلسطينيين وتنفيذ وعودها بمنع تحقيق مطالب الأسرى".

ومضى بالقول: "الاخبار العبرية تتحدث عن وجود محاولة من مدير مصلحة السجون الاسرائيلية لتنفيذ مطالب بعض المرشحين اليمينيين الإسرائيليين للانتخابات القادمة".

وتابع :" يقول الإعلام العبري إن محاولة تنفيذ ما يطالب به اليمين الإسرائيلي في السجون للضغط على الأسرى، سيؤدي إلى تدهور الأوضاع داخل السجن".

وأكد الخفش أن الأسرى قرروا مواجهة أي قرارات تؤخذ ضدهم، وسيستمرون في الإضراب وفي حالة العصيان حتى تنفيذ مطالبهم، وفي حال لم تنفذ ربما قد ينتقل التوتر لسجون أخرى.

وأضاف لــشاشة إن الأسرى ينتظرون اليوم جواباً واضحاَ من مصلحة السجون الإسرائيلية وإدارة معتقل عوفر، على ما جرى، وللأسرى عدة مطالب مقابل وقف حالة العصيان، فقاموا بإرجاع وجبات الفطور صباح اليوم، وسيرجعون وجبات الغذاء بعد قليل".

وأضاف أن سجن عوفر يشهد اليوم إضراباً شاملاً وعاماَ وكاملاً بداخله، في انتظار تنفيذ مطالب الأسرى، منها إعادة الأوضاع إلى ما كانت عليه وإعادة كل ما تم مصادرته من قبل الأسرى، والتعهد من قبل مصلحة السجون بعدم تكرار ما حدث من اعتداء".

وتابع:" حتى الآن لا تطورات جديدة في عوفر الأوضاع كما هي، ونرتقب إجابات مصلحة السجون الإسرائيلية على ما جرى".


التعليقات