ماذا يقول برجك لك اليوم الأربعاء 16 يناير/كانون الثاني 2019؟

  • الأربعاء 2019-01-16 - الساعة 09:01

الحمل 21 آذار - 19 نيسان
تبدو في أجمل طلة لديك اليوم، فاليوم فعال من النواحي كافة، وبخاصة العملية منها، فأنت في صدارة الأبراج لهذا اليوم في العمل، لما تحققه من إنجازات وبخاصة في فترة الظهيرة التي تعد الأجمل بالنسبة لك.

الثور 20 نيسان - 20 أيار
الحظ حليفك يا ثور بعد فترة من المشاكسات وعدم اليقين، جاء اليوم لكي يعدل كل ذلك ويجعلك إنساناً آخر أكثر تفاؤلاً وفرحاً. فترة ما بعد الظهر ستكسبك نقاطاً على الصعيد العملي، فلا تدخل في أمور لا علاقة لك بها، لكي لا تلقى ما لا يرضيك.

الجوزاء 21 أيار - 20 حزيران
يوم فيه كثير من التغييرات والمفاجآت يا مولود الجوزاء، وبخاصة في منطقة الظهيرة وما بعدها، اللتين لن تكونا مريحتين، فمزاجك لن يكون مرتاحاً في فترة الظهيرة، ويؤجل لك موعد مما يجعلك تشعر بالعصبية. في فترة المساء احذر على وضعك الصحي.

السرطان 21 حزيران - 22 تموز
ضغوطات العمل تبدأ بالتأثير عليك منذ الصباح الباكر، ولن تجد الوقت للتفكير بأي شيء آخر، تصل الضغوط ذروتها في فترة ما بعد الظهر، إذ تفقد السيطرة تماماً على الأمور حولك، لكن الحظ يرافقك اليوم فلا تخف. المساء يكون هادئاً والمنزل

الأسد 23 تموز - 22 آب
الأمور المالية هي كل ما تهمك يا مولود الأسد، لكن لا تقلق فالوضع المالي يتحسن اليوم بحصولك على مبلغ لا بأس به يحسن من وضعك، الهدوء يخيم على الأحداث حولك. لكن العاطفة هي أكثر ما يهمك في فترة المساء فالأمور مواتية لتحسين وضعك مع من تحب، وبخاصة لمواليد 26 تموز (يوليو) إلى 3 آب (أغسطس).

العذراء 23 آب ـ 22 أيلول

جاءت الشمس بعد العاصفة التي حلت بك في الأيام الماضية، فأوضاعك اليوم ممتازة وتستطيع أن تلاحظ ذلك منذ الصباح، حيث إن ابتسامتك مشرقة وثقتك بنفسك أقوى من قبل. في فترة ما بعد الظهر ينكشف أمامك سر لن يعجبك، وذلك لأنه لا يخدم مصالحك، لكنك لن تهتم له بتاتًا.

الميزان 23 أيلول - 22 تشرين الأول
انتبه إلى نفسك اليوم يا عزيزي الميزان، فلا داعي لأن تخرج عصبيتك على كل أمر يحدث، سواء كان ضخماً أو بسيطاً. عد للعشرة قبل أي حركة أو اتخاذ أي قرار، لأنك لست بكامل وعيك والكآبة تسيطر عليك منذ الصباح. في المساء تبقى في العمل لتراكمه لديك.

العقرب 23 تشرين الأول - 21 تشرين الثاني
يوم هادئ منذ الصباح، لكن عليك الانتباه، فهو لن يطول هكذا، وتكون فترة الظهيرة ضاغطة للعمل المتراكم الموجود لديك من قبل. فترة ما بعد الظهر تعود الأمور للهدوء، لكن انتبه إلى محيط العائلة لديك، حتى لا تحدث مشاكل لانتقادك وصراحتك اللاذعة.

القوس 22 تشرين الثاني - 21 كانون الأول
أوضاعك مميزة اليوم، فأنت تلاقي ترحيباً واسعاً بقرارتك وآرائك التي تكون مسموعة عند الطرف الآخر. في فترة الظهيرة قد يحدث شجار بينك وبين رئيسك في العمل أو أحد زملائك، ما يجعلك تمر بفترة عصبية وجيزة تمتد حتى المساء، حيث تجد الحبيب مستعد للتخفيف عنك وتغيير الأجواء المزعجة التي مررت بها.

الجدي 22 كانون الأول - 19 كانون الثاني
متهور، فظيع ما تفعله اليوم بنفسك يا مولود الجدي، فأنت لا تفكر بأي شيء تفعله، فجرأتك العالية تجعلك تدخل في مواقع ومناقشات ومشاكل أنت بغنى عنها، فحاول أن تهدأ وأن تكون عقلانياً أكثر، في فترة المساء تتحسن أمورك قليلاً.

الدلو 20 كانون الثاني - 18 شباط
الأوضاع لا تبشر بالخير، فمع أن الطقس جميل في الخارج، إلا أنك تشعر بظلام في داخلك ورغبة في البقاء في المنزل وعدم الخروج إلى أي مكان، فالأوضاع تعاكسك في فترة الظهيرة وما بعدها، فلا تضع نفسك بموقف لا تحسد عليه.

الحوت 19 شباط – 20 آذار
الأوضاع لا تبشر بالخير، فمع أن الطقس جميل في الخارج، إلا أنك تشعر بظلام في داخلك ورغبة في البقاء في المنزل وعدم الخروج إلى أي مكان، فالأوضاع تعاكسك في فترة الظهيرة وما بعدها، فلا تضع نفسك بموقف لا تحسد عليه.


التعليقات