تعيش في كندا وتعاني من 'حساسية الشتاء' النادرة...

  • الأربعاء 2018-12-05 - الساعة 20:27

 لن تتصوروا كيف يتغير شكلها
شاشة نيوز - وكالات - تعاني الكندية أريانا كينت من مرض غريب تطلق عليه تسمية "حساسية الشتاء أو البرد". وهو يجعل حياتها صعبة جداً في ظل الظروف المناخية القاسية التي يشهدها بلدها لمدة طويلة من العام.

وفي التفاصيل أن الفتاة التي تبلغ الـ21 من عمرها والمقيمة في مدينة إدمونتون تصاب بحساسية جلدية حادة وتعاني من حكاك شديد في أيام البرد.

ويظهر هذا المرض المناعي من خلال أعراض جلدية غريبة وقد يعرض حياة المريض للخطر بحسب ما ذكرت صحيفة "مترو" البريطانية. وهو ينتج عن التعرض لتيار هوائي بارد أو لتغييرات في درجات الحرارة ويستدعي الدخول إلى المستشفى لتلقي العلاج.

ويشار إلى أن أريانا أصيبت بالمرض عندما بلغت عامها الـ14. وذكرت للصحيفة أنها عانت من نظرة الآخرين أيضاً لافتة إلى أن بعضهم لم يصدّق حقيقة مرضها.

وقالت: "حتى عندما أذهب إلى المستشفى وأشرح أنني أعاني من حساسية البرد، كان بعض الاختصاصيين ينظرون إلي وكأنني مجنونة".

وأضافت: "لا يصدقني الناس عموماً ولا يعرفون أن ما أعاني منه حساسية حقيقية". ولكي تمنع ظهور الأعراض التي تشبه التشوه في جلدها، ترتدي أريانا طبقات عدة من الملابس قبل الخروج من منزلها متوجهة إلى عملها في أحد المطاعم، مع الإشارة إلى أن درجة الحرارة في المدينة حيث تقيم قد تصل إلى 40 درجة مئوية تحت الصفر. 


التعليقات