خاص| عقوبات تطال 22 سجنا وتحذيرات من الانفجار

  • الثلاثاء 2018-09-25 - الساعة 12:40

بدات في سجن هداريم

رام الله- خاص شاشة نيوز- تعتزم ادارة سجون الاحتلال فرض سلسلة من الاجراءات العقابية الجديدة بحق الأسرى في سجن هداريم ومختلف السجون خلال الفترة المقبلة.

وقال مدير دائرة الاعلام في هيئة شؤون الاسرى والمحررين ثائر شريتح في حديث مع شاشة نيوز إن هذه العقوبات تتمثل بإخراج كل اسرى سجن هداريم من داخل الغرف خلال ما يسمى" بدق الشبابيك" والتفتيش، والتضييق المشدد عليهم عند خروجهم الى ساحات المعتقل. 

البداية في سجن هداريم

وذكر شريتح أن هذه العقوبات بدأت في سجن هداريم حيث تم ابلاغ الاسرى بشكل رسمي بعدم السماح لهم بإدخال الكتب خلال زيارات الاهل بالاضافة الى ان هناك سحب للمكتبات داخل اقسام العديد من السجون.

وأضاف انه يتم فصل المياه بين الحين والاخر عن غرف السجون، وهناك تقييد لقائمة المواد الغذائية المجمدة، مشيرا الى ان هناك محاكمات داخلية وفرض غرامات وانتهاكات وتفتيش وكذلك تخريب في ممتلكات الاسرى. 

تضييق الخناق على الاسرى

وذكر ان هذه العقوبات جاءت بها اللجنة الاخيرة التي تم تشكيلها من قبل وزير الامن الداخلي الاسرائيلي المتطرف جلعاد اردان لزيادة الضغط على الأسرى، حيث أن هذه اللجنه تنفذ هجمات متواصلة على السجون.

وأضاف شريتح في حديثه مع شاشة نيوز أن استهداف الاسرى والاعتداءات المتواصلة بحقهم داخل السجون ليس جديدا على الاحتلال، فهم يعيشون حياة صعبة ومأساوية، والقرار واضح من حكومة الاحتلال الاسرائيلي اليمين المتطرفة بعدم السماح للاسرى في العيش بالوضع الطبيعي. 

وتابع :"عندما نتحدث عن اشراف وزير الامن الداخلي على هذه الهجمة هذا يعني ان القرار الصادر هو قرار رئيسي ورسمي من قبل نتنياهو ومن قبل الوزراء المتطرفين وبالتالي عندما يتم محاربة الاسير في منعه من شراء المشتريات كالمواد الغذائية المجمدة هذا يعني انهم يحاربون الاسير حتى في قوته وطعامه وشرابه."

22 سجنا

وذكر ان هذه العقوبات ستشمل 22 سجنا يضم 6000 اسير فلسطيني ، وهذا يعني ان كل الاسرى والاسيرات في سجون الاحتلال سيتعرضون لهذه  الهجمة ولهذا الاستهداف. 

 وقال ان كل هذه الامور هي نتاج سياسة انتقامية موجهة من قبل حكومة اليمين المتطرفة، وان استمرت هذه العقوبات سيكون هناك انفجار حقيقي في السجون سيدفع ثمنه نتنياهو وكل الوزراء المتطرفين والعسكريين الاسرائيليين اللذين اصبحوا يعتدون على هؤلاء الاسرى بشكل علني.


التعليقات