الليرة التركية تهوي بسبب ترامب .. وأردوغان يرد

  • الجمعة 2018-08-10 - الساعة 16:33

أنقرة - شاشة نيوز: اتخذ الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، اليوم الجمعة، إجراءا ضد صادرات الصلب والألومنيوم التركية إلى الولايات المتحدة، ما كان له تداعيات سلبية على سعر صرف الليرة التركية.

وغرد ترامب عبر حسابه على "تويتر" قائلا: "لقد وافقت للتو على مضاعفة الرسوم الجمركية على الصلب والألومنيوم، في حين تنزلق عملتهم، الليرة التركية، متراجعة بسرعة مقابل دولارنا القوي جدا، ستصبح رسوم الألومنيوم على تركيا 20% ورسوم الصلب 50%".

وأضاف الرئيس الأمريكي، أن "علاقاتنا مع تركيا ليست جيده في الوقت الحالي".

ووفقا لبيانات لموقع "ITC"، وهو مشروع مشترك بين الأمم المتحدة ومنظمة التجارة العالمية، فقد بلغت صادرات تركيا إلى الولايات المتحدة العام الماضي قرابة 12 مليار دولار، شكلت صادرات الصلب والألومنيوم منها 1.5 مليار دولار.

وبعد إعلان ترامب فرض رسوم على الصلب والألومنيوم من تركيا، هوت العملة التركية بنسبة 16.7%، لتصل إلى 6.4 ليرة لكل دولار، وفقا لبيانات وكالة "بلومبرغ".

وخسرت الليرة نحو ثلث قيمتها منذ بداية العام الحالي، بفعل تراجع الثقة في قدرة القيادة التركية على إدارة الاقتصاد، وتوتر العلاقات بين أنقرة وواشنطن على خلفية قضية القس أندرو برونسون.

ويرجع الخلاف بين تركيا والولايات المتحدة بشكل أساسي، إلى استمرار احتجاز ومحاكمة القس الأمريكي، آندرو برونسون، بتهم تتعلق بالإرهاب في غرب تركيا.

 

أردوغان يرد

دعا الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، جميع الأتراك لدعم الليرة والتصدي للحرب الاقتصادية، مضيفا أنه "لا داعي للقلق فلا يمكن إعاقة مسيرتنا بالدولار وسواه".

وأكد في خطاب ألقاه أمام حشد من المواطنين، أن الشعب سيرد على مُعلني الحرب الاقتصادية ضد تركيا، مضيفا: "لن نتسامح مع أي ابتزاز أو تهديد لاقتصاد بلادنا".

وقال أردوغان: "مستعدون لجميع الاحتمالات السلبية وأوصي أن لا يتحمّس أولئك المتربصون بسعر صرف العملات الأجنبية والفائدة"، داعيا المواطنين الأتراك إلى تحويل مدخراتهم من الذهب والعملات الأجنبية إلى الليرة.


التعليقات