خاص| بكتيريا السالمونيلا .. حقيقة وجودها في فلسطين واعراضها

  • الثلاثاء 2018-08-07 - الساعة 13:10

رام الله - خاص شاشة نيوز - أكد مدير الخدمات البيطرية في وزارة الزراعة إياد العذرا ان بيض المائدة المتوفر في الاسواق الفلسطسنية خال تماما من بكتيريا السالمونيلا.

رقابة مستمرة

وقال العذرا في حديث لـ "شاشة نيوز" ان مزارع الامهات في فلسطين المنتجة لبيض المائدة خاضعة للرقابة البيطرية المستمرة والدورية وكل النتائج  لهذه العينات اكدت حتى الان خلو هذا البيض من بكتيريا السالمونيلا.

واضاف " اجهزة الرقابة التابعة لوزارة الزراعة والجهات الشريكة الاخرى وعلى راسها الضابطة الجمركية تتابع حركة نقل المنتجات الحيوانية والحيوانات الحية من والى داخل الخط الاخضر و في حال عدم وجود وثائق رسمية تفيد بسلامة وصحة هذا المنتج او الحيوان يتم اتخاذ الاجراءات القانونية بحق الجهة المسؤولة عن ذلك".

وتابع "نحن مسؤولون عن صحة الثروة الحيوانية وسلامة منتجها ونحن باستمرار وضمن نشاطنا الدوري والروتيني نتابع سلامة الحظائر والقطعان المنتجة للدجاج البياض أو اللاحم ونقوم بمتابعة اي بلاغ عن اي اشتباه بوجود مرض معين ثم يتم جمع العينات المرضية المناسبة وارسالها للمختبرات البيطرية المتخصصة لاجراء الفحوصات اللازمة وفي حال ثبت وجود مرض معين يتم التدخل حسب التدابير الفنية البيطرية الخاصة بكل حالة سواء بفرض حجر بيطري او اعطاء العلاجات اللازمة وأحيانا قد يصل الامر الى اتلاف المنتج الحيواني اذا كان يشكل خطراً على سلامة وصحة المستهلك الفلسطيني".

وقال مدير الخدمات البيطرية "نعمل على تعزيز وعي مربي الثروة الحيوانية عبر التدقيق على اجراءات الامن الحيوي واتخاذ كافة الاجراءات الوقائية لمنع دخول اي مسبب مرضي او ملوثات الى قطيعه من خلال تقديم علف جيد لها عبر وعدم احتكاك حيواناته او طيوره مع اخرى  قد تكون مصاية باحدى انواع البكتيريا".

أعراض "السالمونيلا"

واوضح ان بكتيريا السالمونيلا تستهدف الجهاز الهضمي للانسان خصوصا ذوي المناعة الضعيفة ضعاف المناعة مثل صغار أو كبار السن مبينا ان لها عدة اعراض منها: الام في البطن، والشعور بالغثيان.

واشار الى ان الاصابة بهذه البكتيريا لا تستدعي تدخلا علاجيا اذا كانت الاعراض بسيطىة واذا كان هناك ضرورة لوجود علاج فيكون بدرجة بسيطة بمعنى انه لا يستدعي اقامة المصاب بالمشفى منوها الى ان العلاج يقتصر على منح بعض المضادات الحيوية.

واكد ان بكتيريا السالمونيلا لها عدة انماط وانواع لكن جزء بسيط منها ينتقل الى الانسان ويسبب اعراضا مرضية له.

وكان موقع صحيفة "معاريف" العبرية أورد امس الاثنين، نقلًا عن مصدر في وزارة الصحة الإسرائيلية أنّ 30% من بيض الدجاج مصاب ببكتيريا السالمونيلا.

وأشار تقرير لفريق استشاري أمراض الدجاج في "إسرائيل"، إلى أنّ 4.4٪ من بكتيريا السالمونيلا، قد تشكّل خطرًا على حياة السكان مثل الأطفال الصغار، وكبار السن والمرضى.

وعن سبب انتشار هذا النوع من البكتيريا، قال التقرير إن ذلك يعود لعدم قيام الجهات المسؤولة عن تربية الدواجن، بإجراء تغييرات ملموسة لتحسين مستوى النظافة في مزارع الدجاج.

 

التعليقات