فتح لـشاشة: الانطباع العام لمباحثات المصالحة 'إيجابي'

  • الأربعاء 2018-07-18 - الساعة 12:56

"لكن المشكلة أن الشيطان في التفاصيل" 

(خاص) شاشة نيوز: قال عضو المجلس الثوري لحركة فتح، د.عبد الله عبد الله، خلال حديثه مع شاشة نيوز إن الانطباع العام للمباحثات المصرية مع حماس بخصوص ملف المصالحة، يشير إلى أن الأمور هذه المرة أكثر جدية وأكثر إيجابية، لكن المشكلة أن "الشيطان في التفاصيل".

وأضاف عبد الله:" نأمل أن تكون الأمور سلسلة هذه المرة وأن ينتهي هذا الملف المدمر".

وبيّن أن اجتماعا يعقد الآن لمركزية فتح في رام الله للاستماع لتقرير عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، عزام الاحمد، بخصوص ما جرى في مباحثات القاهرة مع حماس بخصوص المصالحة.

وعما ستقرره مركزية فتح خلال اجتماعها قال عبد الله لــشاشة:" نأمل أن يكون كل شيء إيجابي، وسيتم إبلاغ الأشقاء المصريين باعتبارهم الوسطاء في هذا الملف عن رد الحركة، فنحن أخذنا منهم نتيجة المباحثات مع الأخوة في حماس، وسنبلغهم عن موقفنا الرسمي من هذه المباحثات".

وتابع:" بعد الانتهاء من المناقشة سيتجه وفد من فتح إلى القاهرة، وقد يأتي وفد من حماس أيضاَ، للانتهاء من هذا الملف الشائك إلى الأبد".

وكان قد كشف مصدر فلسطيني مطلع لوسائل إعلامية، أن حركة "حماس"، وافقت على الطرح المصري لـ"المصالحة الفلسطينية"، الذي ينصّ على عدة نقاط أبرزها تشكيل حكومة وحدة وطنية خلال مدة أقصاها 5 أسابيع.

وقال المصدر: "حماس وافقت على الطرح المصري للمصالحة، ومصر تنتظر موافقة الرئيس محمود عباس على رؤيتها".

ويسود الانقسام فلسطين منذ منتصف حزيران 2007، وقد تعذّر تطبيق العديد من اتفاقات المصالحة الموقعة بين "فتح" و"حماس" والتي كان آخرها بالقاهرة في 12 أكتوبر/ تشرين الأول 2017، بسبب نشوب خلافات حول قضايا، منها: تمكين الحكومة، وملف موظفي غزة الذين عينتهم "حماس" أثناء فترة حكمها للقطاع.