الرئيس: سنتخذ إجراءات لحماية حقوقنا

  • الإثنين 2018-07-09 - الساعة 21:04

 

رام الله - شاشة نيوز- استقبل الرئيس محمود عباس، مساء اليوم الاثنين، بمقر الرئاسة في مدينة رام الله، نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي فيرشينين والوفد المرافق له.

وفي بداية اللقاء، نقل المسؤول الروسي تحيات الرئيس بوتين، وحرصه على تمتين العلاقات الروسية- الفلسطينية التاريخية، وتعزيزها لما فيه مصلحة البلدين الصديقين.

وأطلع الرئيس، الضيف على آخر مستجدات الأوضاع في الأراضي الفلسطينية، والعقبات التي تعترض العملية السياسية جراء الممارسات الإسرائيلية أحادية الجانب والانحياز الأميركي الكامل لصالح الاحتلال.

وأشار الرئيس إلى أن استمرار إسرائيل في اتخاذ القرارات العدائية ضد الشعب الفلسطيني كقرار الكنيست اقتطاع رواتب الأسرى والشهداء من أموال المقاصة الفلسطينية، وعملية التهويد وسرقة الأرض كقضية الخان الأحمر، ستكون لها عواقب وخيمة، وسيتخذ الجانب الفلسطيني الإجراءات اللازمة لحماية الحقوق الفلسطينية.

وأكد أن القيادة الفلسطينية جادة في تحقيق المصالحة الوطنية وإنهاء الانقسام وفق ما اتفق عليه في اتفاق القاهرة الأخير، وتمكين حكومة الوفاق الوطني من تولي مسؤولياتها كاملة في قطاع غزة.

وشدد على حرص فلسطين على تمتين العلاقات الثنائية مع جمهورية روسيا الاتحادية لما فيه مصلحة الشعبين الصديقين، ودور روسيا الكبير في إرساء قواعد السلام في منطقتنا والعالم.

بدوره، أكد نائب وزير الخارجية الروسي عمق العلاقات الروسية- الفلسطينية، والموقف المبدئي الداعم للقضية الفلسطينية لإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.

وأعرب المسؤول الروسي عن تقديره الكبير لزيارة الرئيس المرتقبة إلى روسيا، ولقائه الهام مع الرئيس بوتين لبحث القضايا ذات الاهتمام المشترك، بالإضافة إلى حضور المباراة النهائية لكأس العالم مع باقي زعماء العالم.

وقدم شرحا حول آخر المستجدات في سوريا، وذلك بحضور المبعوث الرئاسي الروسي إلى سوريا.


التعليقات