خاص| هل سيتم إحالة موظفين جدد للتقاعد؟

  • الأربعاء 2018-04-11 - الساعة 19:02

رام الله- شاشة نيوز- بات ملف "التقاعد" يشغل بال الكثير من الموظفين العموميين خاصة بعد احالة موظفين مؤخرا للتقاعد المبكر.

شاشة نيوز اجرت مقابلة مع رئيس وحدة المناصرة المحلية والإقليمية في مؤسسة الحق عصام عابدين، الذي اكد ان لدى المؤسسة معلومات تفيد انه سيتم احالة عدد كبير من الموظفين الى التقاعد المبكر بعد الاعلان عن احالة نحو 200 موظف الى التقاعد قبل عدة اسابيع.

واضاف عابدين " لدينا افادات تبين ان الـ200 موظف الذي احيلوا للتقاعد المبكر مؤخرا ليسوا نهاية العملية... العملية مستمرة والمفاجئ اكثر ان عددا من الذي احيلوا للتقاعد المبكر جرى استبدالهم".

واوضح ان عمليات الاحالة للتقاعد تحدث على مراحل وتدريجيا لكي يتقبل الموظفون هذا الموضوع


وبين رئيس وحدة المناصرة المحلية والإقليمية في مؤسسة الحق " اننا امام عملية كبيرة وهذه القضية بدأ النقاش حولها في عام 2010 " والفكرة ان هناك خلل وعجر في الموازنة العامة وهناك محاولات لتغطية هذا العجر خاصة وان الموظفين العموميين يستهلكون اكثر من خمسين في المئة من الموازنة العامة".

واضاف "هذه مغامرة كبرى وخطرة لان هذا سيؤدي الى انهيار صندوق التقاعد لانه لا يتحمل احالة اعداد كبيرة من الموظفين عليه". مشيرا الى ان صندوق التقاعد هو "تحت العناية المركزة اصلا" والحكومة مديونة لهذا الصندوق بنحو 2 مليار دولار... "الصندوق لا يتحمل صدمة من هذا النوع". معللا سبب ذلك ان اموال الموظفين التقاعدية لا تذهب الى صندوق التقاعد بل تذهب للخزينة العامة.


وحمل عابدين في مقابلة مع شاشة،  وزير المالية المسؤولية الكاملة عن هذا الملف، موضحا أن من يدير هذا الموضوع هو وزير المالية ويتحمل شخصياً ذلك.


واشار الى انه لم  ُتعلن معايير الاحالة للتقاعد، مؤكدا ان هناك مراحل قانونية قبل احالة الموظف الى التقاعد" اذا كان تقيمه السنوي ضعيفا في السنة الاول فانه يحصل على انذار.. واذا بقي تقيمه في السنة الاخرى ضعيفا فانه يتم تشكيل لجنة تحقيق له مع تخفيض درجته الوظيفية وفي السنة الثالثة يتم فصله".

بدورها نفت مصادر حكومية، تخطيط الحكومة لاحالة موظفين للتقاعد المبكر، مشيرة الى ان الحكومة لم تناقش هذا الامر، وستبقى ملتزمة بواجباتها تجاه الموظفين وحقوقهم.