كيف سيكون شكل 'جمعة الكاوتشوك' بقطاع غزة؟

  • الخميس 2018-04-05 - الساعة 18:18

هل إسرائيل معنية بتصعيد الوضع على حدود غزة غداً؟

رام الله- خاص لشاشة نيوز: أكد الصحفي المختص بالشأن الإسرائيلي خلدون البرغوثي أن ردود الفعل المنددة بالقمع الدموي الإسرائيلي لمسيرة العودة الكبرى بغزة الجمعة الفائتة دفعت القيادة الميدانية للجيش الإسرائيلي إلى إصدار أوامر بالتسبب بأقل عدد ممكن من الضحايا في صفوف الفلسطينيين.

وأضاف البرغوثي في حديث خاص لشاشة أن إسرائيل أعلنت أنه لن يكون هناك تغيير في سياسة إطلاق النار على حدود قطاع غزة إلا أن ما يحدث على الأرض هو ما تحدده القيادة العسكرية للجيش الإسرائيلي.

وأشار إلى أن جميع الفصائل الفلسطينية معنية بأن يظل التظاهر سلمياً، إلا أن تصعيداً على هذه التظاهرات السلمية ربما يحدث يوم غد الجمعة، وذلك بعد الاستعدادات الجديدة للمتظاهرين على حدود القطاع.

وأوضح في حديثه لشاشة أن التصريحات الإعلامية للقيادة السياسية في إسرائيل شيء والأوامر من القادة الميدانيين شيء آخر، مضيفاً أن وزير جيش الاحتلال افيغدور ليبرمان معني بالظهور بشكل الرجل الصلب، لذلك فهو يطلق تهديدات متطرفة للمتظاهرين.

 

ليرمان: لا أبرياء في غزة

وجدد ليبرمان، اليوم الخميس، تهديداته بقمع مسيرة العودة، صباح غد الجمعة، وباستهداف المتظاهرين على حدود قطاع غزة.

وعقد ليبرمان بعد عصر اليوم، في مقر وزارة الأمن، جلسة عاجلة مع قيادة الجيش تم فيها بحث مواجهة "جمعة الكاوتشوك"، وتقييم للوضع على طول السياج الأمني ومدى جاهزية وحدات جيش الاحتلال لقمع المسيرات، ومناقشة السيناريوهات المحتملة.

وفي تصعيد في لهجته التهديدية، قال إن جيش الاحتلال مستعد للتعامل مع جميع السيناريوهات المحتملة، على امتداد السياج الأمني المحيط بقطاع غزة.

وواصل تحريضه على المقاومة الفلسطينية وعلى حركة حماس وحملها مسما سيحصل، قائلا في تصريحات نقلتها عنه وسائل الإعلام الإسرائيلية:" لا يوجد أبرياء في غزة وحماس دفعت ملايين الدولارات من أجل مواصلة محاولة الإضرار بالسياج الأمني".

وفي محاولة منه لتأليب الرأي العام الفلسطيني بالقطاع ضد المقاومة وحماس، خطاب أهالي غزة قائلا: "يجدر بسكان قطاع غزة أن يقوموا باستبدال قيادتهم بدلاً من الاحتجاجات العبثية"، وزعم أن قيادة حماس أنفقت نحو 280 مليون دولار على تطوير البنى التحتية المسلحة وحفر الأنفاق وإنتاج الصواريخ.

وقال ليبرمان، إن الحكومة الإسرائيلية وضعت قواعد أساسية وواضحة في مواجهة مسيرة العودة ولا تعتزم تغييرها، مؤكداً على أن كل من يقترب من الحدود سيعرض حياته للخطر.


التعليقات