هل تشعرون بجفاف في فمكم غالباً ؟ الأمر ليس بسيطاً كما تعتقدون !

  • الثلاثاء 2018-03-13 - الساعة 11:00

إليكم عواقبه!

شاشة نيوز - وكالات - الإحساس بجفاف الفم عارض شائع يصيب العديد من الأشخاص وهو في أغلب الأحيان عارض حميد يمكن أن يصيب كل الناس في حال التجفاف أو الحمى. مع هذا، في بعض الأحوال، قد يكون هذا الجفاف دائماً، فإذا كانت هذه هي الحالة، يصبح مؤذياً أكثر مما نتصور. لهذا السبب من الضروري أن نحلل الأسباب حتى نعالجها.

أسباب جفاف الفم

الشعور بجفاف الفم مرتبط غالباً بنقص اللعاب ويمكن أن يؤدي إلى رائحة نفس كريهة وإلى جفاف الحنجرة وإحساس بحريق. هناك عدة أسباب، ولكن السبب الأغلب هو نقص الماء، القلق، التوتر والضغط النفسي، العمر والتدخين. تناول بعض الأدوية يمكن أن يسبب أيضاْ جفاف الفم : مضادات الكآبة، مضادات الهيستامين، مضادات الصرع وكذلك الأدوية التي تعالج الصداع النصفي والربو.

بعض الأمراض مثل مرض باركنسون، ألزهايمر، السكري، ارتفاع الضغط، فقر الدم وعارض Gougerot-Sjögren (عارض يظهر على شكل إفراز خفيف للدموع واللعاب يسبب عوارض جفاف) يمكن أن يؤثر أيضاً على غدد اللعاب. الأشخاص المصابون بسرطان في الرأس أو في العنق يواجهون أيضاً هذا الشعور بالجفاف في الفم لأن بعض العلاجات بالإشعاع والعلاج الكيميائي قد تسبب آفات في غدد اللعاب وتخفف من إفرازه.

عواقب جفاف الفم
جفاف الفم قد يكون له عواقب خطيرة على صحة الفم والأسنان. بما أن اللعاب مهم جداً للهضم لأنه يساعد على تفكيك الأطعمة ويحدّ من تكاثر البكتيريا والفطريات وينظف الحوامض الناتجة عن طبقة البلاك على الأسنان، فإن تضاؤل إفرازه يمكن أن يؤدي إلى التسوس وإلى التهابات في الفم واللثة. كما أن جفاف الفم قد يعقّد أيضاً عملية تركيب بدلة الأسنان لأن اللثة الجافة تجعل هذه العملية مؤلمة.

في بعض الحالات، الفم الجاف قد يزعج عملية المضغ والابتلاع ويسبب نقصاً غذائياً.
لذلك. بالإضافة إلى الإزعاج الذي يسببه، فإن جفاف الفم يمكن أن يشكل خطراً على صحة الفم والأسنان والجهاز الهضمي.

عموماً، من الممكن أن نحمي أنفسنا من هذا الشعور بالجفاف ونعالجه بطريقة بسيطة وفعالة :
اشربوا الكثير من الماء طوال اليوم.
تجنبوا المشروبات والأطعمة المسببة للتجفاف مثل القهوة، الكحول والأطعمة المالحة.
ركزوا على الأطعمة الطرية وحتى السائلة مثل الحساء وهريسة الخضار.
خففوا وحتى توقفوا عن التدخين.

حافظوا على نظافة فمكم وأسنانكم واستخدموا غسولاً للفم من دون كحول.
ضعوا مرطباً للجو في غرف منزلكم.

متى نستشير طبيباً ؟
إذا لم تنفع هذه الإجراءات، وإذا زادت حالة أسنانكم ولثتكم سوءاً وإذا كان جفاف الفم مصحوباً بجفاف العينين وألم المفاصل، فعليكم أن تستشيروا أخصائياً أو طبيب أسنان. في أغلب الحالات، سوف يحلل الطبيب عاداتكم حتى يعرف إذا كنتم قد بدأتم بتناول دواء ما حديثاً، إذا كان لكم سوابق طبية، أو إذا كنتم مصابين بأحد الأمراض المذكورة آنفاً. كما سيجري فحصاً للغدد اللعابية كي يحدد أسباب الخلل.

إذا تأكد أن جفاف الفم سببه تناول بعض الأدوية، سيقوم الطبيب بتعديل الجرعة أو استبدال الدواء بدواء آخر لا يسبب جفاف الفم. قد يصف لكم أيضاً دواء ينشط إنتاج اللعاب أو ينصحكم باللجوء إلى منتجات للعناية بصحة الأسنان والفم قادرة على محاربة خلل الغدد اللعابية.


التعليقات