الأمم المتحدة تتوقع إجلاء مدنيين من غوطة دمشق

  • الثلاثاء 2018-03-13 - الساعة 09:09

دمشق - شاشة نيوز - قالت الأمم المتحدة، الثلاثاء، إنه من المتوقع إجلاء مدنيين من بينهم حالات مرضية من الغوطة الشرقية في سوريا لدمشق.

ونقلت وكالات أنباء روسية عن الجيش الروسي قوله، في وقت سابق، إن 76 شخصا بينهم 49 طفلا غادروا الغوطة الشرقية عبر ممر إنساني الاثنين.

وكان مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة في سوريا قال، الاثنين، إن ثمة حاجة عاجلة لإجلاء ألف حالة طبية من الغوطة الشرقية المحاصرة، حيث تشن قوات النظام هجوماً منذ أسابيع.

ويعاني قرابة 400 ألف شخص ظروفا إنسانية صعبة للغاية في الغوطة الشرقية التي تحاصرها قوات النظام بشكل محكم منذ العام 2013.

وزاد الهجوم الأخير لقوات النظام، منذ أسابيع، معاناة المدنيين والكوادر الطبية، في ظل نقص هائل في الأدوية والمعدات الطبية.

ومن بين يحتاجون الإجلاء الطبي، 77 حالة طارئة بمثابة "أولوية، بحسب ما نقلت فرانس برس.

ومنذ بدء قوات النظام تصعيدها على الغوطة الشرقية في 18 فبراير الذي تسبب بمقتل 1160 مدنياً، لم تسلم المرافق الطبية ولا الطواقم من القصف.

ووفق الأمم المتحدة، تعرض 28 مرفقاً طبيا للقصف، وقتل تسعة من أفراد الطواقم الطبية.

واعتمد مجلس الأمن الدولي في 24 فبراير قرارا يطلب وقفا لإطلاق النار في سوريا لمدة 30 يوما "من دون تأخير" بهدف السماح بإيصال المساعدات وإخلاء الحالات الطبية الحرجة.


التعليقات