فرقة الرواد تحيي أمسية رمضانية في مسرح إسعاد الطفولة

  • الإثنين 2012-08-06 - الساعة 09:01

 

الخليل - شاشة نيوز- تواصل بلدية الخليل أمسياتها الرمضانية في مســرح إسعاد الطفولة، وقدمت فرقة الرواد للدبكة الشعبية – مخيم عايده- بيت لحم  عرضها الأول في إسعاد الطفولة، بعد عودتها من المشاركة الدولية الخارجية في فرنسا، وتعتبر فرقة الرواد من الفرق المميزة في فلسطين، وهي تابعة لجمعية الرواد للثقافة والمسرح التي تأسست عام 1998م، وقدمت العديد من العروض المحلية والدولة، وكان عرضها الأخير في فرنسا الذي حمل عنوان مســرحية (إحنا).
 
وقبل إنطلاق العرض قام مدير المراكز والأنشطة في بلدية الخليل محمود أبو صبيح بالترحيب بالفرقة والحضور متمنياً لهم سهرة ممتعة، وتحدث عن تاريخ الفرقة وأهم العروض التي قدمتها، وبعدها إنطلقت فعاليات الأمسية بعروض مدهشة ومميزة نالت إعجاب الحضور وسط تفاعل واضح من قبلهم مع الفرقة، وكانت أبرز العروض يا ظريف الطول، علي الكوفية، لاجىء، دبكة لبنانية، يا طير الطاير، اسمع صوتي، إضافة إلى لوحتين من إعداد وإخراج الفرقة من حيث الموسيقى والتمثيل.
 
وفي نهاية العرض قام مدير العلاقات العامة في بلدية الخليل يحيى النتشة بتقديم درع تذكاري من بلدية الخليل لرئيس الفرقة الدكتور عبد الفتاح أبو سرور، مشيداً بالفرقة على عرضها المميز متمنياً منهم الإستمرارية في تقديم مثل هذه العروض في الخليل.
 
ومن جانبه تحدث رئيس الفرقة الدكتور عبد الفتاح أبو سرور عن الفرقة قائلاً:" أن فرقة الرواد تتجد بشكل عام من حيث التدريبات المتنوعة، وأن الفرقة اليوم قدمت عرضها الأول في فلسطين (الخليل) بعد عودتها من المشاركة الدولية في فرنسا بتقديمها عرض مسرحي مميز حمل عنوان (إحنا)، الذي يعيد القراءة إلى التاريخ الفلسطيني، وتحدث عن صمود الشعب الفلسطيني ومشكلات الحياة والمستوطنين"، شاكراً بلدية الخليل ومجمع إسعاد الطفولة على الإستضافة، مؤكداً أن مدينة الخليل عزيزة على قلوبنا، وجاء هذا العرض لدعم صمود الاهالي في البلدة القديمة وواجبنا الوطني تجاه مدينة الخليل.