ضابط اسرائيلي يتفاخر بقتل عشرات الفلسطينيين

  • الأربعاء 2017-01-11 - الساعة 14:16

متوعداً بارتكاب المزيد من الجرائم

القدس المحتلة -شاشة نيوز- تفاخر مسؤول عسكري إسرائيلي كبير بقيام جنوده بقتل عشرات الفلسطينيين "الإرهابيين" متوعداً بارتكاب المزيد من الجرائم.

وقال إيال زامير قائد المنطقة الجنوبية في جيش الاحتلال الإسرائيلي، "إنه يجب على الجنود عدم الخوف من المحاكمة وإنه عليهم تقديم واجبهم العسكري".

ونقل موقع "القناة العبرية السابعة" عن زامير اليوم الأربعاء، قوله: "جنودنا أطلقوا النار على عشرات الفلسطينيين "الإرهابيين" وتلقوا الدعم الكامل من قياداتهم".

وأضاف: "جنودنا لا يخافون من قتل "الإرهابيين" ومواجهتهم رغم صدور حكم بحق الجندي إليئور أزاريا"، في إشارة منه لإدانة الجندي من قبل محكمة عسكرية بتعمد إعدام الشاب عبد الفتاح الشريف بعد نحو 10 دقائق من إصابته.
وأشار إلى أنه منذ حادثة الخليل التي قتل فيها الجندي أزاريا الشهيد الشريف، فقد قتل الجنود الإسرائيليون نحو 39 فلسطينيا وصفهم بـ "الإرهابيين" وأن عمليات قتلهم تمت وفق قواعد الاشتباك. على حد زعمه.

وتابع: "نحن نتعامل مع مهنة عنيفة جدا تسفك فيها دماء البشر ولكن ذلك من أجل أهداف نبيلة .. الجيش لن يتنازل عن قيمه الأخلاقية ومبادئ الحرب"، مشيرا إلى أن الجيش كان يجري في كل حادثة تحقيقات ويظهر أن الجنود نفذوا قواعد الاشتباك بشكل سليم.

من جهته أصدر مفوض شكاوى الجنود في الجيش الإسرائيلي الجنرال اسحق بريك رسالة إلى الجنود أكد فيها وجوب تقيدهم بالقواعد الأخلاقية وبالأوامر المتبعة فيما يخص إطلاق النار.
وأضاف بريك: "إن هذه القيم والأخلاق هي التي تنبع منها قوة الجيش وعظمته وهي التي تشكل بوصلة للمقاتلين" على حد زعمه.

وأعرب بريك في الرسالة عن دعمه للمواقف التي اتخذها رئيس هيئة أركان الجيش الجنرال غادي ايزنكوت وكبار القادة الآخرين في الجيش حيال هذه القضية.

يشار إلى أن حالة من الجدل شهدتها إسرائيل في أعقاب هروب عشرات الجنود من أمام منفذ عملية القدس الأخيرة التي أدت إلى مقتل 4 جنود، حيث فتح الجيش الإسرائيلي تحقيقا واسعا في القضية التي ادعى الجنود الهاربون أنهم هربوا خشية تعرضهم للمحاكمة مثل الجندي أزاريا. 


التعليقات