رئيس الوزراء الياباني يقيم افطارا رمضانيا بمقرّ اقامته

  • الخميس 2012-08-02 - الساعة 07:57

طوكيو- وكالات- دعا رئيس الوزراء الياباني يوشيهيكو نودا الدبلوماسيين المسلمين المعتمدين الأربعاء إلى حفل إفطار رمضاني بمقر إقامته في طوكيو، داعيا لتكون هذه فرصة لزيادة التفاهم بين اليابان والعالم الإسلامي.

 
وقال نودا في كلمة ألقاها خلال حفل الإفطار "أتمنى أن تكون هذه فرصة لزيادة التفاهم بين أمتنا المزدهرة والعالم الإسلامي وتجرية لتقليد إسلامي مهم".
 
واشتمل طعام الإفطار على السمك النييء الياباني التقليدي اضافة الى نوع من أصناف الطعام من كل بلد دعي سفيره إلى حفل الإفطار الرسمي.
 
وفي مسجد المركز الثقافي التركي بوسط طوكيو شاركت مجموعة من غير المسلمين في إفطار جماعي مع المسلمين المقيمين بالعاصمة اليابانية.
 
وقالت طالبة يابانية تدعى يوري كاتاووكا أثناء الإفطار الجماعي "لو كان الصيام يوما واحدا لاستطعت أن أصوم. لكن الصوم عدة أسابيع أمر شاق على ما يبدو".
 
وأثنى إمام المسجد ومدير المركز الثقافي التركي في طوكيو مراد جيفيك  على مبادرة رئيس الوزراء نودا للتواصل مع المسلمين في رمضان.
 
وقال جيفيك "رئيس الوزراء الياباني يريد ذلك وهو أمر يبعث السرور حقا في نفوس المسلمين في اليابان. أنا سعيد جدا ببرنامج الإفطار في اليابان".
 
ولا تتوفر بيانات رسمية عن عدد المسلمين في اليابان لكن عددهم في بعض التقديرات يصل إلى 200 ألف شخص أي أقل من 0.2 % من السكان.