جنين: الحملة الشعبية للدفاع عن الأسير أبو حجلة تسلم الصليب مذكرة احتجاج

  • الأربعاء 2012-08-01 - الساعة 14:23

 

جنين - شاشة نيوز - سلمت الحملة الشعبية للدفاع عن الأسير إبراهيم أبو حجلة، اليوم الأربعاء، مذكرة احتجاج للصليب الأحمر الدولي في جنين احتجاجا على مواصلة اعتقاله، وذلك في أعقاب اعتصام أقيم أمام مقر الصليب.
وقال عضو القيادة المركزية للجبهة الديمقراطية جمال محاميد، إن خصوصية قضية الأسير أبو حجلة الذي اعتقل مجددا بعد إطلاق سراحه في صفقة شاليط، تتمثل في محاولة إسرائيل محاكمة القادة والناشطين الفلسطينيين على خلفية آرائهم وقناعاتهم وانتماءاتهم السياسية، والجديد في هذه الحالة هو أن سلطات الاحتلال أعدت له حكما جاهزا وهو السجن لمدة ستة عشر عاما إضافية بدل ما كانت تلجأ له في العادة وهو التوقيف الإداري.
 
من جهته، ندد ممثل نادي الأسير واللجنة الشعبية لإطلاق سراح الأسرى منتصر سمور، باستمرار الاحتلال في خرق الاتفاق المبرم ضمن صفقة 'شاليط'، من خلال ملاحقة واعتقال المحررين ضمن الصفقة، مطالبا كافة المؤسسات بتحمل المسؤولية تجاه ملف الأسرى، وتحديدا المحررين الذين تم اعتقالهم مؤخرا.
 
وسلمت قيادة الجبهة الديمقراطية مذكرة للصليب الأحمر في جنين، أكدت فيها أن الإفراج عن الأسرى المحررين ضمن صفقة شاليط لم يتضمن أي شرط أو قيد على حرية الانتماء والعمل السياسي، كما أن النيابة العسكرية لم توجه أي تهمة محددة ولم تقدم أي دليل أو بينة أو ادعاء حول أي نشاط أمني أو عسكري.
 
وطالبت المذكرة المؤسسات الحقوقية والقانونية والقوى السياسية ومؤسسات المجتمع المدني والحريصين على وضع حد للخروقات الإسرائيلية الخطيرة لصفقة تبادل الأسرى وإقدامها على تشريع الاعتقال السياسي وتجريم حق الانتماء وتحريم المنظمات والمؤسسات السياسية، طالبتهم بالتحرك العاجل لفضح هذه الإجراءات الجائرة، والضغط على حكومة إسرائيل وإلزامها بتعهداتها الواردة ضمن صفقة شاليط، والمطالبة بالإفراج عن القائد إبراهيم أبو حجلة وجميع الأسرى المحررين الذين أعيد اعتقالهم.