الجيش السوري الحر يستولي على ثلاثة مراكز امنية في مدينة حلب

  • الثلاثاء 2012-07-31 - الساعة 21:31

 

دمشق – وكالات - استولى المقاتلون المعارضون في حلب في شمال سوريا الثلاثاء على ثلاثة اقسام للشرطة في المدينة بعد معارك عنيفة مع عناصرها، بحسب ما افاد مراسلو وكالة فرانس برس والمرصد السوري لحقوق الانسان الذي اشار الى مقتل اربعين عنصرا من قوات النظام وعدد من المقاتلين المعارضين .

 

وبلغت حصيلة الضحايا حسب المرصد الثلاثاء 61 قتيلا هم 40 جنديا نظاميا وثمانية مقاتلين من المعارضة في حلب، و13 مدنيا في مناطق اخرى .

 

وذكر المرصد السوري لحقوق الانسان في بيان صدر مساء ان "مقاتلين من الكتائب الثائرة قاموا بالاستيلاء على اقسام الشرطة في هنانو وباب النيرب والصالحين بعد اشتباكات عنيفة مع القوات المتحصنة داخلها".

 

واشار الى مقتل ما لا يقل عن ثمانية مقاتلين معارضين في المعركة واربعين عنصرا من الشرطة .

 

كما اشار الى سقوط عدد من المقاتلين لم يتم توثيق عددهم واسمائهم بعد في "اشتباكات عنيفة في حي باب النيرب بين مسلحين من ال بري الموالين للنظام ومقاتلين من الكتائب الثائرة" .

 

وذكر المرصد ان حي صلاح الدين في جنوب المدينة "يتعرض للقصف العنيف من القوات النظامية السورية"، وان الاشتباكات مستمرة على اطرافه .

 

 

كما اشار الى تعرض حي الميسر "لقصف بالطيران الحربي"، ما "ادى الى تصاعد اعمدة الدخان منه" .

 

وذكر صحافي في وكالة فرانس برس في حلب ان الاستيلاء على مركز حي الصالحين المركزي يهدف الى "وصل المناطق التي يسيطر عليها المتمردون داخل المدينة ببعضها".

 

واشار بعد لقاءات مع عدد من المقاتلين الى ان المعركة حول القسم استمرت عشر ساعات .

 

وذكرت صحيفة "الوطن" السورية الثلاثاء ان القوات السورية واصلت "عملياتها في العديد من أحياء مدينة حلب مدعومة بالمروحيات التي تقوم بجولات استطلاعية فوق المناطق التي يتمركز فيها مسلحون ينضوي تحت صفوفهم مقاتلون من جنسيات عربية وأجنبية ممولة من الخارج وتتلقى تعليماتها من غرفة عمليات في تركيا" .

 


التعليقات