عادل إمام: مسلسلي يحوي غراميات لأنه يدور بإسرائيل

  • الثلاثاء 2012-07-31 - الساعة 16:46

 

وكالات
أعرب الفنان عادل إمام عن دهشته مما قيل حول أن مسلسله "فرقة ناجي عطا الله" يتناول مشاهد إباحية، موضحاً أنه يحترم كون العمل يعرض في شهر رمضان، مشيراً في الوقت ذاته إلى أن المسلسل تدور أحداثه في إسرائيل.
 
وقال لـ"العربية نت" إنه تفاجأ بتعرّضه لبعض الهجوم بعدما عرض مشهد لامرأة ورجل في وضع غرامي، ولكن إمام أكد أن المشاهدين يعلمون جيداً أن أحداث المسلسل تدور في إسرائيل، وهو ما يعني أن مثل هذه الأشياء لديهم شيء طبيعي وأن المشهد عُرض في إطار من الكوميديا.
 
وأوضح أنه يعرف حدوده جيداً في المسلسلات وأن لديه من الخبرة ما يستوعب جيداً أن يفرق بين عمل سينمائي وعمل تلفزيوني يدخل كل البيوت ويشاهده الأطفال أيضاً.
 
وعلى الجانب الآخر قال عادل إمام إنه سعيد جداً بردود الأفعال التي يتلقاها على المسلسل والإشادة بكافة عناصره، موضحاً أن الحلقات القادمة ستحمل الكثير من المفاجآت التي لن يتوقعها المشاهدون، رافضاً الإفصاح عن أي منها، تاركاً المشاهد ليرى كل هذه المفاجآت بنفسه.
 
إزعاج الإسرائيليين
 
وعن حذف كلمة الجيش من بعض الجمل الحوارية قال الزعيم إنه كان يظن في البداية أن هناك عيباً في القناة التي يشاهدها، ولكن تأكد من الأمر بنفسه أثناء مشاهدته للمسلسل على عدد كبير من القنوات عدا قناة واحدة فقط هي التي لم تحذف الكلمة وهي "mbc".
 
وأشار الزعيم إلى أن هذا الأمر بالطبع أغضبه لأنه شيء مستفز وغير مبرر والذي يملك المبرر الحقيقي هم فقط الرقابة على المصنفات الفنية.
 
وأخيراً وعن قرصنة مسلسله من قبل بعض المواقع الإسرائيلية وترجمة المسلسل إلى اللغة العبرية قال الزعيم إنه لا يغضب من مثل هذه الأمور وإن كان يدل على شيء فإنه يدل على أن العمل أزعج الإسرائيليي.