ما هو سبب دموع محمد فؤاد.. وسر الورقة التي أوقفته عن الغناء؟

  • الإثنين 2012-07-30 - الساعة 16:42

وكالات

 

 

لم يستطع المطرب محمد فؤاد تمالك دموعه وهو يغني أغنيته "الله لو نرضى"، أثناء إحيائه حفلة في قرية بورتو مطروح، وتوقف أثناء تقديمه تلك الأغنية للحظات، ليوجه رسالة إلى جمهوره يطالب فيها بضرورة تماسك المصريين ونبذ الفُرقة.
 
وعلى الفور رد الجمهور "بنحبك يا فؤاد"، وفي تحية منه لمدينة مرسى مطروح التي شهدت الحفلة، قال إن معظم أصدقائه الذين يعتز بهم منذ مرحلة الثانوية من مدينة مرسى مطروح، ومن خلالهم تعرف على المطرب علي حميدة.فؤاد قدم خلال حفلته العديد من الأغنيات، منها "حبيبي يا" و"كداب" و"حيران" و"كماننا".
 
وفجأة تلقى ورقة على المسرح، وبعد أن قرأها توقف عن الغناء وقال إن هناك طفلة صغيرة تاهت من والدتها في الزحام، وأنه لن يكمل الحفلة حتى العثور عليها، وبالفعل لم تمض دقائق قليلة حتى أخبره البعض بالعثور على الطفلة، فأكمل فؤاد حفلته وواصل تقديم أغنياته. وبعد انتهاء فقرته تدافع الشباب والفتيات نحوه، والتفوا حول سيارته للحصول على صوره وتوقيعه.