الأمم المتحدة تصرف 1.3 مليار دولارا ضمن تعويضات الغزو العراقي للكويت

  • الجمعة 2012-07-27 - الساعة 08:41

 

نيويورك- وكالات- صرفت الأمم المتحدة الخميس طلبات تعويض بقيمة 1.3 مليار دولار لصالح 6 جهات تعرضت لخسائر اقتصادية وشخصية نتيجة الغزو العراقي للكويت عام 1990.
 
يذكر أن صندوق التعويضات التابع للأمم المتحدة تلقى أكثر من 1.5 مليون طلب تعويض بلغت قيمتها الإجمالية 7 .37 مليار دولار. يحصل الصندوق على أمواله من خلال استقطاع نسبة من عائدات بيع النفط العراقي لسداد هذه التعويضات.
 
الصندوق تأسس عام 1991 بقرار من مجلس الأمن الدولي بعد حرب الخليج الثانية التي تم خلالها إنهاء الغزو العراقي للكويت.
 
وتشير التقديرات إلى أن الغزو العراقي للكويت أدى إلى خسائر بمليارات الدولارات بما فيها تدمير حقول النفط الكويتية.
 
ووافق الرئيس العراقي السابق، صدام حسين، على سداد التعويضات للمتضررين من الغزو سواء كانوا حكومات أو شركات أو أفرادًا. وقد تمت الإطاحة بصدام ثم إعدامه بعد الغزو الأمريكي للعراق عام 2003.
 
وقال صندوق التعويضات، ومقره جنيف، إنه تلقى حوالي 3 ملايين شكوى منها شكاوى من 100 حكومة ومواطنين تابعين لها.