لندن 2012 | أسود الاطلس تخطف نقطتها الاولى بعد تعادل مثير مع الهندوراس

  • الخميس 2012-07-26 - الساعة 16:38

 

لندن - وكالات
 
 
في إفتتاحية مبارياته ، تعادل المنتخب العربي المغربي مع المنتخب الهندوراسي بهدفين لكل منهما في أولى مباريات أولمبياد لندن 2012 وهي المباراة التي أدارها تحكيمياً التشيكي بافيل كرالوفيتش.
 
 
أسود الأطلس ضغطوا مبكراً ومن البداية وتقدموا بالنتيجة بالدقيقة 39 عن طريق المتوسط والنجم عبد العزيز برادة متوسط خيتافي الاسباني بعد أن هيأ له زكريا لبيض كرة عرضية برأسه على حدود مناطق جزاء الكاتراتشوس هندوراس ، تهيئة لابيض لم يتوانى برادة في إيداعها بشباك هندوراس للتقدم المغرب بهدف إنتهى عليه شوط المباراة الأول.
 
الهندوراس تعادلت بعد بداية الشوط الثاني بعشر دقائق بعد تسديدة من ماينور فيجويروا حولها جيري بينجتسون نجم نيو إنجلاند الأمريكي بمرمى محمد عمصف حارس أوجسبورج الألماني ، ليُعيد بنجتسون كل شيء لنقطة البداية.
 
منتصف الشوط الثاني إحتسب الحكم التشيكي كرالوفيتش ركلة جزاء للهندوراس بعد عملية شد من دفاع المغرب ضد بينجتسون حولها المهاجم الناشط بالدوري الأمريكي بنجاح وبسهولة بمنتصف مرمى عمصف ، ليسجل بينجتسون ثاني أهدافه بالمباراة وتتقدم هندوراس بهدفين لهدف.
 
لكن زكريا لبيض لم يجعل الامور تتعقد على المغاربة ولم يُمهل هندوراس سوى دقيقتين لتهنىء بالتقدم ، فمهاجم سبورتنج لشبونة البرتغالي منح التعادل للمغرب بالدقيقة 67 بتسديدة مقوسة من داخل مناطق الهندوراس لتتعادل المغرب قبيل النهاية بـ23 دقيقة فقط.
 
بعد الهدف بست دقائق فحسب أقصى الحكم التشيكي بافيل كرالوفيتش مدافع لانس الفرنسي والمنتخب المغربي زكريا برجيش بالورقة الحمراء المباشرة ، لتتعقد أمور المغاربة ، لكنه وعلى الرغم من النقص العددي حاول المغاربة كثيراً لاسيما بفرصة قبيل النهاية بعشر دقائق منح كرة هائلة لإدريس فتوحي الذي تعامل بأنانية كبيرة ورفض التمرير لزكريا لبيض المنفرد تماماً بالمرمى وسدد بالشباك من الخارج ، فرصة مرت بعدها الدقائق من دون جديد لتنتهي المباراة بتعادل المغرب مع هندوراس بهدفين لكل فريق ويخطف الثنائي أولى نقاطهم بالمباراة.