تقليص الميزانية المرتقب سيمس بالطبقات الضعيفة في اسرائيل

  • الخميس 2012-07-26 - الساعة 15:53

 

القدس- شاشة نيوز- حذرت منظمة لاتيت الاسرائيلية التي تنضوي تحت لوائها 130 جمعية لمساعدة الطبقات المحتاجة, من ان التقليص المقترح في الميزانية ورفع نسبة ضريبة القيمة المضافة سيمسان بشكل خطير بالطبقات الاكثر ضعفا وسيوسعان دائرة المحتاجين. 

واعتبرت المنظمة ان النية لاتخاذ مثل هذه الاجراءات تنبع عن الرغبة في ارضاء الشرائح الاجتماعية الاعلى دخلا.

وعقد اليوم اجتماع اخر باشتراك رئيس الحكومة الاسرائيلية  بنيامين نتنياهو ووزير المالية يوفال شتاينيتس ومحافظ بنك اسرائيل ستينلي فيشر لبحث تفاصيل الخطة الاقتصادية الجديدة التي ستطرح على  الحكومة للمصادقة عليها الاسبوع القادم.

واوضح رئيس الحكومة الاسرائيلية  في ختام الاجتماع ان الخطة ستساهم حتى بعد ادخال التقليصات ورفع الضرائب في زيادة مدخولات الطبقات الوسطى والضعيفة في المجتمع.

ومن جانبه اوضح الوزير شتاينتس انه يجب اتخاذ قرارات غير شعبوية ليتسنى الحفاظ على اطار الميزانية العامة. وقال المحافظ فيشر ان رزمة الاجراءات الاقتصادية ستساهم في التعامل مع القضايا المتعلقة بالميزانية.

 وفي ذات السياق قال المستشار الاقتصادي لوزير المالية الاسرائيلية  الدكتور افي سيمحون ان الوزير يوفال شتاينتس سارع الى رفع اسعار السجائر والمشروبات الكحولية خشية ان يقوم الجمهور بتكديس كميات من هذه السلع قبل رفع اسعارها.

واشار المستشار الاقتصادي افي سيمحون الى ان الحكومة تنوي رفع الضرائب المفروضة على اصحاب المدخولات المرتفعة كما انها قررت رفع ضريبة الشركات