أردوغان: من حق تركيا ملاحقة المتمردين الأكراد داخل سوريا عند الضرورة

  • الخميس 2012-07-26 - الساعة 12:41

 

انقرة- وكالات-  اتهم رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان النظام السوري بانه وضع عدة مناطق في شمال سوريا "في عهدة" حزب العمال الكردستاني وحذر من ان تركيا يمكنها ممارسة حقها في ملاحقة المتمردين الاكراد الاتراك داخل سوريا في حال الضرورة.
 
وقال اردوغان في مقابلة مع قناة كانال-24 مساء الاربعاء "في هذه اللحظة نظام الاسد متركز في دمشق ومحشور هناك وفي جزء من منطقة اللاذقية (شمال غرب) ايضا. في الشمال وضع خمس محافظات بعهدة الاكراد، المنظمة الارهابية"، في اشارة الى حزب العمال الكردستاني.
 
واضاف ان "هؤلاء يحاولون الآن ايجاد وضع يتفق مع مصالحهم عبر رفع صور زعيم المنظمة الارهابية الانفصالية" في اشارة الى حزب العمال الكردستاني الذي يخوض كفاحا مسلحا ضد انقرة منذ 1984.
 
وردا على سؤال عن امكانية ان تستخدم تركيا حقها في مطاردة المتمردين في حال الضرورة داخل الاراضي السورية اذا قاموا بعمل ما في تركيا، قال اردوغان "انه امر غير قابل للنقاش، هذا اكيد، هذه هي المهمة وهذا ما يجب ان نفعله".
 
واضاف ان "هذا في نهاية المطاف جزء من تغيير قواعدنا للاشتباك" للجيش التركي حيال سوريا، وكانت تركيا اعلنت تعديل هذه القواعد بعدما اسقط الدفاع الجوي السوري طائرة قتالية تابعة لها قبالة السواحل السورية.
 
وقال اردوغان "هذا ما نفعله اصلا وما نواصل القيام به في العراق. اذا قمنا بشن ضربات جوية على مناطق الارهابيين من حين لآخر فان الامر يتعلق باجراءات اتخذت لضرورة الدفاع".
 
واكد رئيس الوزراء التركي ان انقرة تعتبر ان نشر دمشق لحزب العمال الكردستاني او فرعه السوري حزب الاتحاد الديموقراطي قرب الحدود التركية خطوة "موجهة ضد" تركيا.
 
واضاف "سيكون هناك بالتأكيد رد من جانبنا على هذا الموقف".