انشقاق السفير السوري في الإمارات .. نصف المراقبين يغادرون سوريا

  • الأربعاء 2012-07-25 - الساعة 12:45

 

 
أبوظبي- وكالات- أعلن سفير سوريا في الإمارات عبد اللطيف الدباغ انشقاقه عن النظام الرئيس السوري بشار الأسد صباح الأربعاء، احتجاجا على المجازر التي يرتكبها النظام ضد المدنيين.
 
وكانت زوجته وهي السفيرة السوريّة في قبرص لمياء الحريري أعلنت أمس انشقاقها عن النظام السوري، ووصلت إلى قطر، ولم تتوفرْ معلومات إضافيّة حول تفاصيل الانشقاق حتى الآن.
 
يشار إلى أن النظام السوري تعرّض، خلال الأسابيع القليلة الماضية، لعدة هزات من الداخل، بعد انشقاق السفير السوري في العراق نواف الفارس وذهابه إلى قطر، ثم انشقاق العميد مناف طلاس، وسفره إلى فرنسا، وهو المعروف بعلاقته وقربه من الرئيس السوري بشار الأسد.
 
في غضون ذلك، غادر 150 عنصرا من بعثة المراقبة الدولية المكلفة التحقق من وقف اعمال العنف سوريا، بسبب قرار بتخفيض عديدهم الى النصف، بحسب ما افاد مراقبان رفضا الكشف عن اسميهما لوكالة فرانس برس  الاربعاء.
 
وقال المراقبان "غادر 150 مراقبا سوريا امس واليوم ولن يعودوا"، مشيرين الى قرار بتخفيض عدد افراد البعثة المؤلفة اصلا من 300 عنصر غير مسلح الى النصف.