طُرق استخدام "المشّد الحراري" وهل يسبب العُقم ؟

  • الأحد 2015-09-20 - الساعة 15:53

شاشة نيوز - وكالات - أفاد "علي الغيلان" المدرّب الرياضي، إنّ المشّد الحراري لابد أن يُصرف من قبل مختص، لأنّه داعم في بعض حالات الإصابة أو المرض، لافتاً إلى أنّه يُستخدم أثناء ممارسة الجهد البدني في تمارين معينة مثل تمارين الظهر.

وأضاف خلال حواره ببرنامج "سيدتي" المذاع على فضائية "روتانا خليجية" أنّه عند استخدام المشّد الحراري بشكل يومي أثناء ممارسة الرياضة يتوجب غسله جيداً وتعرّيضه لأشعة الشمس، لافتاً أنّه يُؤثر على عضلات البطن سلباً، لذا يُنصح باستخدامه أثناء فترة التمرين فقط وتحت إشراف المدرب.

من جانبه، قال الدكتور "أحمد الصانع"، استشاري أمراض نساء وولادة وعقم، إنّ الولادة تترك أثراً في العضلات حيث تجعلها مترهلة، ولكن بالرياضة تعود إلى طبيعتها، لافتاً إلى أنّ عضلة الرحم تعود لحجمها الطبيعي بعد الولادة بأسبوعين.

وأضاف "الصانع" أنّ المشّد الحراري ليس له علاقة ببطانة الرحم أو العقم، لكن لابد من استخدامه تحت استشارة طبيب مختص للوقاية من المخاطر.