القدس: بلدية الاحتلال تطلب نقل صلاحيتها عن القرى الواقعة خارج الجدار للجيش

  • الثلاثاء 2012-07-24 - الساعة 10:34

 

القدس المحتلة- شاشة نيوز- كشفت مصادر اسرائيلية اليوم الثلاثاء أن مدير بلدية الاحتلال بالقدس يوسي هيمان توصل خلال اجتماع عقد قبل عدة اسابيع مع ما يسمى منسق اعمال الحكومة الاسرائيلية في الضفة الغربية  اللواء ايتان دنغوت وموتي الموغ رئيس الادارة المدنية التابعة للجيش الاسرائيلي الى اتفاق ينص على بلورة مقترح يتم بموجبه بلورة تصور لنقل صلاحيات بلدية الاحتلال في القدس في مجال مراقبة ومنح تراخيص البناء والمواصلات الى الجيش الاسرائيلي في القرى المقدسية الواقعة خلف جدار الفصل خصوصا في قرى راس خميس وراس شحادة ومخيم شعفاط، ويعيش في هذه التجمعات السكنية اكثر من تسعين الف فلسطيني بحسب المصادر الاسرائيلية.
 
ومن المقرر أن يتم طرح هذا التصور الذي سيتم بلورته من قبل بلدية الاحتلال والجيش الاسرائيلي في هذا الاطار على المستوى السياسي الاسرائيلي لإقراره.
 
وبرر مدير بلدية القدس يوسي هيمان مطلبه بمنح صلاحيات للجيش الاسرائيلي في القرى المقدسية الواقعة خارج نطاق الجدار الفاصل بالصعوبات التي تتعرض بلديته  فيما يتعلق بمراقبة البناء.
 
ونفت الادارة المدنية التابعة للجيش الاسرائيلي والمكلفة بادراه الضفة الغربية هذا النبأ مدعية أنه لا يوجد أي توجه لتغيير ما وصفها الاوضاع القانونية والإدارية في شرقي القدس على حد تعبيرها.