رغم المجازر.. بشار الاسد يغني في عيد ميلاد نسيبه -بالفيديو

  • الإثنين 2012-07-23 - الساعة 10:22

 

دمشق- وكالات- ظهر رئيس النظام السوري بشار الأسد يغني برفقة زوجته أسماء وأولادهما وهم يطفئون الشموع في عيد ميلاد شقيق زوجته وبعدها يعلو التصفيق وتطغى الابتسامات التي يبدو أنها بعيدة عن المجازر الدموية التي تجري في سوريا يومياً.
 
هذه الأجواء ينقلها فيديو لاحتفال الأسد بحضور بعض أفراد أسرته بعيد ميلاد شقيق زوجته أسماء في شهر أغسطس/آب من العام 2011، حينها كانت الثورة السورية تدخل شهرها الخامس، ونيران قوات نظامه تواصل قصفها على العديد من المدن السورية، وترتكب المجازر ومعظم ضحاياها من الأطفال الذين قضوا ذبحاً.
 
يذكر أن الرسائل المسربة التي كشفها موقع "ويكيليكس"، لفتت الى حياة البذخ التي يعيشها الرئيس السوري وعائلته، إضافة إلى قيام الأسد بدفع مبالغ مالية لمؤسسة أمريكية لتحسين صورته في الغرب، وللترويج لإصلاحات قام بها.
 
كما أفادت رسائل أخرى مسربة عن "ويكيليكس" نشرتها "the telegraph" البريطانية، تحدثت إحداها عن حصول عضو في مجلس اللوردات البريطاني على آلاف الجنيهات الإسترلينية لإعادة تصميم القصر الصيفي للرئيس الأسد. 
 
وجاء في الصحيفة نقلاً عن "ويكيليكس": ''إن اللورد كينيل وورث تعاقد على إنشاء حديقة فاخرة جديدة تتضمن ميزة مائية مدهشة في المقر الريفي للرئيس الأسد بالقرب من مدينة اللاذقية الساحلية".
 
وأضافت الصحيفة "إن اللورد كينيل وورث الذي يدير شركة للبستنة المناظرية أرسل فاتورة مقدارها 24 ألف جنيه إسترليني إلى مكتب الرئيس الأسد في يوليو من العام الماضي"