ماهو الفرق بين الماء البارد والدافئ وأثرهما على خسارة الوزن!

  • الإثنين 2015-03-02 - الساعة 14:36
منوعات- شاشة نيوز- يعتقد معظم الناس أن شرب كأس من الماء البارد يروي عطشهم ويزيدهم إنتعاشاً. كما أن بعضهم يعتقدون أن شرب الماء البارد يساعد في خسارتهم للوزن وذلك صحيح لأن الماء البارد يزيد من سرعة إستقلاب الجسم ويزيد بذلك من استهلاك الحريرات والذي يؤدي بدوره إلى خسارة الوزن.
 
بعيداً عن خسارة الوزن بشرب الماء البارد هناك بعض الأسباب التي تجعل شرب الماء الدافىء أفضل من شرب الماء البارد وهي:
 
1- الحفاظ على توازن درجة حرارة الجسم : إن لثبات درجة حرارة جسم الإنسان عند حوالي 37 درجة مئوية معظم أوقات النهار عدة فوائد، أهمها: أن التفاعلات الكيميائية في الجسم تعتمد على مركبات تدعى الأنزيمات والتي تعمل عند حرارة معينة وهي بحدود 37 درجة مئوية. بينما تملك كائنات أخرى درجات حرارة مختلفة عن الإنسان حيث أن إنزيماتها والتفاعلات الكيميائية داخل أجسامها تعمل بحرارة مختلفة. لذلك فإن شرب ماء دافىء يُبقي الجسم في حالة توازن ويضمن استمرار الجسم بأداء وظائفه على أتم وجه.
 
2- فائدته في عملية الهضم: يمنع شرب الماء الدافىء المواد الدسمة من التصلب من جديد والذي يؤدي بدوره إلى تحفيز الهضم. إلا أنه لا يُنصح بشرب الكثير من الماء الدافىء أثناء الطعام حيث أن شرب الكثير من الماء يؤدي إلى زيادة في أحماض المعدة.
 
3- تحفيز حركة الأمعاء: إن شرب كأس من الماء الدافىء عندالصباح تعتبر عمليةً جيدة وذلك لتحفيز حركة الأمعاء، حيث أن الماء الساخن يساعد على استرخاء الأوعية الدموية والقناة الهضمية فيساعد على تنشيط عملية الهضم.
 
4- التعرق والتخلص من السموم: إن شرب الماء الدافىء في يوم حار يزيد من التعرق، والذي لايؤدي إلى تبريد الجسم فحسب بل إلى إطلاق السموم خارج الجسم وتنقية مجرى الدم، ولذلك نجد أن شرب الشاي منتشر بين الناس الذين يعيشون في المناطق الحارة كمجتمعنا العربي.
 

التعليقات