8 ملايين يواجهون خطر المجاعة في الصومال وكينيا واثيوبيا

  • الأحد 2012-07-22 - الساعة 11:55

 

مقديشو- وكالات- دعت منظمة الأمم المتحدة لرعاية الطفولة "يونيسيف" إلى توفير المساعدات الإنسانية الأساسية لنحو 8 ملايين نسمة يواجهون مخاطر المجاعة وانعدام الأمن وسوء التغذية خاصة الأطفال في الصومال وأثيوبيا وكينيا. 
 
وأوضحت المنظمة - في بيان أصدرته بالعاصمة الكينية نيروبي - أنه بالرغم من جهودها الحثيثة لمساعدة ملايين الأطفال على البقاء أحياء هم وأسرهم، إلا أن هناك العديد منهم لم تصل إليهم أي معونات إنسانية ضرورية خاصة بمناطق الجفاف في الصومال وكينيا وأثيوبيا وجيبوتي، حيث مازال هناك أكثر من 13 مليون نسمة في حاجة لهذه المعونات. 
 
وحذر البيان من أن ثلث سكان الصومال أي 2.5 مليون نسمة في أشد الحاجة لمعونات إنسانية طارئة، وتصل هذه النسبة إلى 2.2 مليون نسمة في كينيا، فيما ترتفع في أثيوبيا لتصل إلى 3.2 مليون نسمة، كما يوجد نحو مليون طفل يعانون من سوء التغذية بالدول الثلاث.

التعليقات