الولايات المتحدة تقيم محطة رادار مضاد للصواريخ في قطر

  • الثلاثاء 2012-07-17 - الساعة 13:03

 

 

وكالات – باشرت الولايات المتحدة الاميركية، في بناء محطة رادار في موقع سري في قطر، وذلك لمراقبة اية محاولة لاطلاق الصواريخ من الجانب الايراني.

وبحسب صحيفة وول ستريت جورنال الاميركية، التي اوردت الخبر فإن هذه المحطة تشكل نقطة انذار مبكر في حال اطلاق صواريخ ايرانية.

واوضحت الصحيفة ان هذا الاجراء يرمي بشكل خاص الى "طمأنة اسرائيل وغيرها من الحلفاء القلقين عبر اثبات ان البنتاغون يتخذ اجراءات بوجه ايران بعد اشهر من المفاوضات العقيمة على ما يبدو مع طهران حول برنامجها النووي".

ويفترض برادار الانذار المبكر في قطر ان يرصد ويتابع مسار صواريخ باليستية محتملة تنطلق من الاراضي الايرانية.

وهناك رادار مماثل منصوب على جبل كيرين في صحراء النقب منذ العام 2008 وآخر في تركيا في اطار الدرع المضادة للصواريخ التابعة للحلف الاطلسي.

وهذه الرادارات مرتبطة بآلات تلق على متن زوارق اميركية متواجدة في شرق المتوسط. كما يتوقع ان ينشر الحلف الاطلسي صواريخ اخرى مضادة للصواريخ في بولندا ورومانيا.

واشارت الصحيفة الى ان البنتاغون قد ينشر نظاما لاعتراض الصواريخ على علو مرتفع في الاشهر المقبلة وعلى الارجح في الامارات.

كما تسعى الولايات المتحدة الى تجنب اي عمل عسكري اسرائيلي يستهدف البرنامج النووي الايراني. فوزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون اختتمت الاثنين زيارة الى اسرائيل بتعهد بلادها باستخدام جميع الوسائل لمنع ايران من الحصول على السلاح النووي العسكري.

وأكدت خلال لقائها رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو "سنستخدم كل مكونات القوة الاميركية لمنع ايران من الحصول على السلاح النووي".