خذوا طبولكم وحناجركم وأنصرفوا

  • الأربعاء 2019-05-15 - الساعة 14:30
بقلم: حافظ البرغوثي


نسي المشاركون  في مسابقة اليوروفيجن أنهم يرقصون على أنقاض المنشية وعلى رفات أهلها الذي ذهبوا ضحية الارهاب الصهيوني .  نسي المشاركون انهم احفاد لمن نجوا من الحربين الاولى والثانية حيث شارك قرابة مليونين ونصف المليون من العرب والمسلمين في القتال الى جانب فرنسا وبريطانيا ضد الألمان وان مئات الألوف  من العرب المغاربة كانوا رأس الحربة في هزيمة الجيش النازي ، وانه بينما كانت بريطانيا تسلح العصابات الصهيونية لقتلنا واستباحة ارضنا كان ثلث الجيش البريطاني  والفرنسي  من العرب والمسلمين يقاتلون ضد الزحف النازي وكان العرب في الجزائر  والمغرب وتونس  يحمون اليهود ويرفضون قوانين حكومة فيشي العميلة في فرنسا ضد اليهود ويحاربون ضد المحرقة ، فيما  حكومة الاحتلال  حاليا تطلق سراح من إرتكب محرقة عائلة دوابشة . 
يتجاهل المشاركون في مهرجان الأغنية أن أنين ضحايا دير ياسين والطنطورة وابو شوشة والدوايمة وغيرها ما زال يسمع في الأثير رغم صخب الموسيقى والطبول . المشاركون   الذين حضروا لإبهاج الإسرائيليين سيجدون اسرائليين  فقدوا الذاكرة وتحولوا الى كائنات حاقدة     بحجة انهم اضطهدوا  اوروبيا فعمدوا  الى اضطهادنا نحن وتناسوا ما صنعه لهم العرب في الاندلس وغيرها من حماية وتسامح . فعلى بعد عشرات الكيلومترات من المهرجان هناك سجن كبير اسمه غزة تنام على جوع وتصحو على قصف ،  وعلى بعد عشرات الكيلومترات  شرقا هناك شعب تحت الإحتلال يخضع لأقسى الممارسات  الاستيطانية الوحشية والتمييز العنصري البشع .  خذوا طبولكم وحناجركم الى مكان آخر لأن مكاننا يضج بآهات المعذبين وانين الضحايا المظلومين  وأثيرنا يرفض نشازكم الكريه .  

 

جميع المقالات تعبر عن وجهة نظر أصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة شاشة نيوز

التعليقات