ناجي يدعو الدول العربية للإلتزام بدعم موازنة السلطة

  • السبت 2012-09-15 - الساعة 17:58

 

القاهرة- شاشة نيوز- وجه وزير الاقتصاد الوطني د. جواد ناجي، عبر مجلس وزراء المجلس الاقتصادي والاجتماعي، نداءاً عاجلاً إلى الدول العربية الشقيقة بضرورة الايفاء  بالتزاماتها تجاه دعم موازنة السلطة الوطنية الفلسطينية، كي تتمكن من تجاوز الأزمة الخانقة التي تمر بها.
 
وشدد ناجي خلال مداخلته في أعمال الدورة الـ90 لمجلس وزراء المجلس الاقتصادي والاجتماعي، على ضرورة قيام الدول العربية بتقديم مساعدات مالية عاجلة وطارئة تمكن المواطن الفلسطيني من الصمود على أرضه ومواجهة كافة التحديات التي تستهدف القضية الفلسطينية.
 
وتحدث ناجي عن الوضع الاقتصادي الفلسطيني الراهن، والأزمة المالية الخانقة التي تمر بها السلطة الوطنية، والأسباب التي أدت إلى تصاعد الوضع الاقتصادي الراهن، أبرزها الاجراءات الاسرائيلية التي تحد من امكانيات السلطة الوطنية في استخدام مواردها الطبيعية لإغراض التنمية، خاصة فيما يتعلق بالأرض والمياه، والإجراءات التي تقيد حرية حركة البضائع والسلع من وإلى فلسطين، وحتى داخل فلسطين.
 
وقال ناجي"ان ارتفاع أسعار السلع الأساسية في الأسواق العالمية انعكس سلباً على الأوضاع الاقتصادية في فلسطين بشكل عام، وعلى المواطن بشكل خاص، خصوصاً في ظل تراجع دخل الفرد، كما أن الازمة المالية التي تعيشها السلطة الوطنية منذ فترة نتيجة عدم ايفاء المانحين  بالتزاماتها في دعم موازنة السلطة الوطنية زاد من حجم العجز، ما أدى الى ارتفاع حجم المديونية، فهذه الأسباب مجتمعة لعبت دور أسياسيا في تازيم الوضع الاقتصادي الراهن.
 
وناقش وزراء المجلس الاقتصادي والاجتماعي مجموعه من القضايا ذات العلاقة بالعمل العربي المشترك، وحظي الوضع الاقتصادي الفلسطيني باهتمام المجلس الذي أدرجه ضمن أعمال المجلس.
 
وفي أعقاب مداخلة الوزير د. جواد ناجي أصدر وزراء المجلس الاقتصادي والاجتماعي قراراً يطلب فيه من الدول العربية الشقيقة الاسراع في تسديد التزاماتها المالية اتجاه السلطة الوطنية الفلسطينية.