الهاشمي: قرار اعدامي "سياسي" وسجون المالكي "مليئة بالابرياء"

  • الإثنين 2012-09-10 - الساعة 12:18

 

أنقرة – وكالات – رفض نائب الرئيس العراقي، طارق الهاشمي، الاعتراف بقرار محكمة بلاده، معتبراً القرار سياسي وليس جنائي.

 

وقال اهاشمي في مؤتمر صحفي من أنقرة اليوم الاثنين، "إن القضية سياسية وليست جنائية، ولن أعترف بقرار المحكمة".

 

وكانت المحكمة الجنائية العراقية المركزية، قضت بإعدام الهاشمي شنقاً.

 

وأضاف أنه كان يتوقع هذا الحكم منذ البداية، مؤكداً "لكنني أضعه وساماً على صدري"، وأوضح أنه "يشرفني أن يكون المالكي - وليس غيره - من يستهدفني؛ لأنها شهادة براءة"، وقال أيضاً: "سجون المالكي مليئة بالأبرياء".

 

واتهم الهاشمي المحاكمة التي أدانته وحكمت عليه بأنها صورية. وطالب الأمم المتحدة بالتحرك أمام حملات الإعدام في العراق.

 

وأبدى الهاشمي في نهاية حديثه استعداده للمثول أما قضاء عادلٍ، وليس قضاء يديره المالكي.