رئيسة حزب العمل: نتنياهو يهدد ايران لصرف الأنظار عن القضايا الإجتماعية والإقتصادية

  • الأربعاء 2012-08-15 - الساعة 11:53

 

 

القدس- شاشة نيوز-  اكدت رئيسة حزب العمل الإسرائيلي شيلي يحيموفيتش أن رئيس الحكومة الاسرائيلية بنيامين نتنياهو يسعى من خلال تهديداته بمهاجمة إيران إلى صرف الأنظار عن نقاش عام حول القضايا الإجتماعية والإقتصادية في إسرائيل.

 وكتبت يحيموفيتش على صفحتها في الشبكة الإجتماعية "فيسبوك" الليلة الماضية، أنه "إلى جانب الإهتمام بالأمن عند الحدود، فإن الجمهور يطالب قيادته بإعادة تحمل مسؤولياتها على مجالات الصحة والتعليم والمأوى وكسب الرزق بشرف". 

وأضافت يحيموفيتش أن "الأصوات التي تتعالى من مكتبي رئيس الوزراء ووزير الدفاع (ايهود باراك) بشأن الموضوع الإيراني مثيرة للقلق". ولفتت رئيسة حزب العمل الإسرائيليإلى معارضة قادة الأجهزة الأمنية والعسكرية الإسرائيلية لهجوم منفرد ضد إيران، وقالت إنه "صحيح أن القيادة السياسية هي التي تقرر لكن عندما يكون قادة أجهزة الأمن الحاليين والسابقين حازمين في معارضتهم القاطعة لعملية عسكرية في الظروف الحالية، فإن عدم الانصات من جانب نتنياهو وباراك لهم يحد بانعدام المسؤولية". 

وأضافت يحيموفيتش أنه "صحيح أنه يوجد خطر من جهة إيران لكن تحويل الموضوع النووي الإيراني إلى المشكلة الوحيدة التي تواجهها إسرائيل هو خطأ استراتيجي وخطأ كبير لا يقل عنه هو المواجهة مع الإدارة الأميركية". 

وخلصت يحيموفيتش إلى القول إنه "ليس سراً أن جميع الخيارات موضوعة على الطاولة لكن هذا ليس الوقت المناسب لاختيار الخيار الأخطر والذي نتائجه غير معروفة أبداً ولا حاجة الثرثرة بشأن إيران ولكن في الظروف الحاصلة فإنه لا مفر من القول الأمور بشكل صريح".