انتقادات من سكرتير نتنياهو للتصريحات بخصوص الملف الايراني

  • الأحد 2012-08-12 - الساعة 09:55

 

القدس – شاشة نيوز- قال سكرتير الحكومة الاسرائيلية تسفي هاوزير ان النقاش العام الجاري حول الملف النووي الايراني يتضمن تفوهات مثيرة للذعر بالنسبة لاسس النظام الديموقراطي بما في ذلك نداءات بان يفرض المستوى العسكري موقفه على المستوى السياسي.

 واوضح هاوزير في مقابلة اذاعية صباح اليوم ان هذه ظاهرة خطيرة من شانه ان تشوش عملية اتخاذ القرارات في دولة ديموقراطية

ومن جانبه إعتبر الرئيس الأسبق للجنة الخارجية والأمن البرلمانية تصاحي هنيغبي الذي عاد مؤخراً إلى صفوف الليكود من حزب كاديما أن سيل العناوين والمقالات الإعلامية حول الملف الإيراني ما هو إلا تسيّب حقيقي تمارسه جهات تريد تقييد أيدي الحكومة .

 وقال هنيغبي إن إسرائيل أصبحت تتعرّى وكأنها تبلغ العدو أنها تنوي التحرك ضده في الخريف المقبل .

 وأضاف هنيغبي المحسوب على مؤيدي التعامل العسكري مع المشروع النووي الإيراني أنه لا توجد أي ضمانة على تمكن الأجهزة الاستخبارية الغربية من معرفة مدى تقدم هذا المشروع في الوقت اللازم مرجحاً أن ترِد المعلومات الحيوية المطلوبة إلى إسرائيل متأخرة .
بدورها قالت رئيسة حزب ميرتس اليساري المعارض النائبة زهافا غَلْؤون إن رئيس الحكومة الاسرائيلية ووزير الجيش يتقاعسان في أدائهما إزاء القضية الإيرانية خاصة وأن موقفهما الداعم لمهاجمة إيران غير مقرون بالاستعدادات اللازمة على صعيد الدفاع المدني .

 وحذرت غَلْؤون من أن أي عملية عسكرية إسرائيلية ضد إيران ستشعل حرباً تدفع إسرائيل فيما بعد ثمنها غالياً. ورأت غَلؤون أن إسرائيل عاجزة عن التعامل حصرياً مع الملف النووي الإيراني