كورونا يهدد قبائل الأمازون بالاندثار

  • الجمعة 2020-06-05 - الساعة 08:26

شاشة نيوز - دقت رابطة الشعوب الأصلية في البرازيل ناقوس الخطر، مع ارتفاع معدل الوفيات الناجمة عن فيروس كورونا بين الشعوب الأصلية، لأكثر من 5 أضعافه في شهر واحد.

وأكدت منظمة APIB التي تجمع تحت مظلتها 305 قبائل في البرازيل، أن حصيلة الوفيات بفيروس كورونا بين السكان الأصليين بلغت بحلول الأول من يونيو الجاري 182 حالة، بعدما كانت عند 28 في نهاية أبريل الماضي.

وقال أحد سكان قرية سورورو التي يقطنها شعب إتاماريه سوروي، إن الفيروس أودى مؤخرا بحياة أحد شيوخ القبيلة وأصاب العديد من السكان، حيث أن الحكومة البرازيلية لم تزود القبيلة باختبارات الكشف عن الفيروس.

وتتناقض البيانات المقدمة من الحكومة البرازيلية مع تلك التي تصدرها APIB، حيث أكدت السلطات المركزية وفاة 59 شخصا من الشعوب الأصليين في المحميات بالمرض. 

ويخشى الأطباء من أن المجتمعات الأصلية في البرازيل التي لا تتوفر لديها الرعاية الصحية الأساسية، باتت معرضة لخطر الاندثار بسبب تفشي الفيورس فيها.

وقالت منظمة صحة عموم أمريكا التابعة لمنظمة الصحة العالمية يوم الثلاثاء، إنها قلقة للغاية إزاء تسارع وتيرة انتشار العدوى بين السكان الأصليين في منطقة الأمازون.

وشدد الطبيب دوغلاس رودريغيز، الذي عمل مع القبائل الأصلية في البرازيل على مدار 30 عاما، على أن الإصابة بكورونا في منطقة الأمازون تعني "الموت المحتم".