لهذا السبب يجب طلاء مقابض الأبواب بالنحاس

  • الإثنين 2020-06-01 - الساعة 08:45

شاشة نيوز: قال أحد كبار العلماء البريطانيين إن أبواب المقابض والدرابزين وعربات التسوق يجب أن تكون مطلية بالنحاس لمنع انتشار فيروس كورونا.

وأظهرت الأبحاث أن الفيروسات يمكن أن تعيش وتظل معدية على الفولاذ والبلاستيك لمدة ثلاثة أيام، لكن الفيروس يموت خلال أربع ساعات على النحاس بسبب خصائص المعدن المضادة للبكتيريا.

وقال ويليام كيفيل، عالم الأحياء الدقيقة في جامعة ساوثامبتون "إن المملكة المتحدة تخلفت عن الدول الأخرى عندما يتعلق الأمر باستخدام النحاس في المناطق العامة".

واقترح كيفيل أن يتم طلاء مقابض الأبواب وعربات التسوق والدرابزين في وسائل النقل العامة، وحتى معدات الصالات الرياضية بهذا المعدن.

ويننتشر فيروس كورونا عندما يقوم شخص بالسعال أو العطاس على يده، ثم يلمس شيئاً أو شخصاً ما، وأي أي شخص يلمس شيئاً سبق ولمسه شخص مصاب يكون عرضة لخطر الإصابة بالفيروس إذا لمس وجهه. ويمكن للفيروس أن يدخل الجسم من خلال العين والأنف والفم، ولكن ليس من خلال الجلد.

وعندما يهبط فيروس كورونا على النحاس، تهاجم أيونات المعدن - الذرات المشحونة كهربائياً - الغشاء الدهني للفيروس، وهي البنية التي تحميه، ثم يغزو النحاس الخلية ويدمر الحمض النووي للفيروس ويقتله بالكامل، بحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية.

وقال البروفيسور كيفيل إن الحافلات في بولندا قد تم تجهيزها بالفعل بدرابزين مطلي بالنحاس، في حين تم طلاء أكشاك الهجرة في مطارات تشيلي والبرازيل بهذا المعدن. وقامت العديد من الصالات الرياضية في أمريكا بتغطية معدات التدريب بالنحاس.

ووجدت دراسة أمريكية في نوفمبر (تشرين الثاني) الماضي أن أسرّة المستشفيات النحاسية في وحدات العناية المركزة، تحتوي على معدل أقل من البكتيريا بنسبة 95% مقارنة بأسرة المستشفيات التقليدية.