نيويورك: التصدي لكورونا بالمدينة قد يستمر لأشهر

  • الأربعاء 2020-03-25 - الساعة 08:17

شاشة نيوز: قال عمدة مدينة نيويورك الأمريكية، بيل دي بلاسيو، إن التصدي لفيروس كورونا المستجد(كوفيد-19) في المدينة التي باتت مركزًا للوباء في الولايات المتحدة، قد يستمر لأشهر.

جاء ذلك في تغريدة نشرها المسؤول الأمريكي، على حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي"تويتر"، أعرب فيها عن توقعه بأن تكون الأوضاع أصعب بالمدينة خلال شهر أبريل/نيسان المقبل، أكثر من مارس/آذار الجاري.

وأوضح أن عدد الإصابات في مدينة نيوروك وحدها بلغ 15 ألفًا و597 حالة، فيما تم تسجيل أكثر من 25 ألف حالة في عموم الولاية.

بلاسيو شدد في تغريدته على ضرورة تقديم الحكومة الفيدرالية مزيدًا من المساعدات للمدينة التي باتت مركزًا للوباء في البلاد.

وذكر أنه سبق أن تحدث مع الرئيس، دونالد ترامب عن أن الأوضاع بالمدينة قد تعود لطبيعتها خلال عدة أسابيع، مضيفًا "لكن إذا انهار النظام الصحي، وفقد كثير من الناس حياتهم، فلن يكون بالإمكان تحقق ذلك".

ووفق آخر أرقام صادرة عن جامعة جونز هوبكينز الأمريكية، فقد وصل عدد الإصابات بالفيروس بالولايات المتحدة، إلى 53 ألف و740 إصابة، فيما وصلت الوفيات إلى 706 حالة.

وبشكل عام احتلت الولايات المتحدة المركز الثالث على مستوى العالم من حيث معدلات تفشي الفيروس بعد كل من إيطاليا، والصين.

وعلى خلفية الارتفاع الكبير في الإصابات بالولايات المتحدة، حذرت منظمة الصحة العالمية، الثلاثاء، من إمكانية تحوّل البلاد إلى بؤرة تفشي كورونا.

جاء ذلك بحسب ما نقلته وسائل إعلام أمريكية منها واشنطن بوست، عن المتحدثة باسم المنظمة مارغريت هاريس.

وقالت هاريس "نشهد تسارعا كبيرا للغاية في حالات (الإصابة بكورونا) بالولايات المتحدة، لذلك هناك إمكانية لأن تتحول إلى بؤرة تفشي للفيروس".

وحتى مساء الثلاثاء، أصاب كورونا أكثر من 407 آلاف شخص بالعالم، توفي منهم ما يزيد على 18 ألفا، فيما تعافى أكثر من 104 آلاف.

وأجبر انتشار الفيروس دولًا عديدة على إغلاق حدودها، تعليق الرحلات الجوية، فرض حظر التجول، تعطيل الدراسة، إلغاء فعاليات عديدة، منع التجمعات العامة، وإغلاق المساجد والكنائس.