سكاي لاين الدولية: الاحتلال يعتقل الصحفي بني مفلح بسبب منشورات على الفيسبوك

  • الخميس 2020-02-27 - الساعة 21:21

شاشة نيوز - نددت منظمة سكاي لاين الدولية باعتقال سلطات الاحتلال الإسرائيلي للصحفي الفلسطيني مجاهد بني مفلح، على تهمٍ تتعلق بكتابته منشوراتٍ على موقع “فيسبوك”.

وقالت المنظمة إن بني مفلح (29 عامًا)، يعمل صحفيًا لدى موقع الترا فلسطين، ويخضع للتحقيق لدى شرطة الاحتلال الإسرائيلي في مركز “أرئيل” شمالي الضفة الغربية. 

وفقًا لما ورد سكاي لاين الدولية، فإن محامي بني مفلح لم يتمكن من لقاء الصحفي المعتقل، بذريعة “وجوده في التحقيق”، حيث يتم تطبيق قوانين عسكرية على المعتقلين هناك من قبل قوات الاحتلال.

 وستعرض شرطة الاحتلال بني مفلح على المحكمة يوم الأحد المقبل، على خلفية منشورات شاركها في حسابه على موقع التواصل الاجتماعي.

 وجرى اعتقال بني مفلح يوم الأربعاء 26 شباط/فبراير خلال توجهه من مدينة رام الله إلى مدينة نابلس، برفقته زوجته وطفليّه جود ومحمد، حيث تم إيقاف المركبة التي يستقلها واعتقاله منها وترك عائلته وحدها.

 واعتبر المقداد جميل، الباحث القانوني في سكاي لاين الدولية، اعتقال الصحفي بني مفلح بسبب المنشورات، مخالفةً لقوانين حقوق الإنسان التي تؤكد على حق التعبير عن الرأي بوسائل مختلفة ودون حدودٍ أو قيود.

وقال جميل إن سلطات الاحتلال الإسرائيلي تستدعي بشكل مستمر الصحفيين الفلسطينيين في القدس والضفة الغربية بهدف الضغط عليهم، ومنعهم من عملهم في التغطية الصحفية، وبهدف التغطية على الانتهاكات اليومية لحقوق الإنسان. 

وبيّن جميل أن إسرائيل تحاول من خلال الاستدعاءات والاعتقالات ترهيب الصحفيين، لدفعهم إلى وقف عملهم الذي أكدت عليه المواثيق الدولية، مشيرًا إلى اعتقال "إسرائيل" نحو 15 صحفيًّا، بأحكام قضائية أو تحت بند الاعتقال الإداري المؤقت (دون تهمة أو محاكمة). 

 
القوانين العسكرية على فيسبوك
وأوضح الباحث القانوني أن النيابة العسكرية الإسرائيلية تستند في قراراتها ضد الفلسطينيين بدعوى “التحريض” على مواقع الانترنت و”فيسبوك”، إلى القوانين العسكرية، ومنها المواد 251 و199 من الأمر العسكري لتعليمات الأمن رقم 1651 للعام 2009.

 يكفل القانون الدولي حرية الرأي والتعبير، حيث تنص المادة (19) من العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية، والإعلان العالمي لحقوق الإنسان، على “الحق في اعتناق آراء دون تدخل” والحق في “التماس المعلومات والأفكار بجميع أنواعها وتلقيها ونشرها دونما أي اعتبار للحدود”. 

وأكدت سكاي لاين الدولية أن اعتقال وملاحقة النشطاء والصحفيين بسبب منشورات على صفحات التواصل الاجتماعي يُعد نهجًا للسلطات الإسرائيلية، وأداة يتم استخدامها في الصراع مع الفلسطينيين، حيث يتعرضون لحصارٍ آخر وملاحقة إلكترونية إلى جانب الانتهاكات اليومية على الأرض.

 وشددت سكاي لاين الدولية على ضرورة الإفراج عن الصحفي بني مفلح، ووقف التهم التي نُسبت إليه، كونها حقًا أساسيًا لجميع الناس، كما طالبت بوقف هذه السياسات التي تأتي للتغطية على انتهاكات حقوق الإنسان.