بروفيسور يحذر من مضاعفات مميتة 'تنشأ' عن عدم علاج أعراض كورونا

  • الخميس 2020-01-23 - الساعة 17:23

شاشة نيوز - أحدث فيروس كورونا الجديد، الذي يجتاح أجزاء من الصين، ضجة عالمية كبيرة مع اتخاذ تدابير احترازية لتخفيف انتشاره، ولكن أحد الخبراء يحذر من ضرورة تجنب المضاعفات المميتة المحتملة.

وتسبب بعض أنواع فيروسات كورونا مرضا شديدا، بما في ذلك SARS  وMERS. وأُبلغ عن الفيروس الجديد لأول مرة في مدينة ووهان الصينية، ولكن حالات أخرى اكتُشفت منذ ذلك الحين في الولايات المتحدة واليابان وتايلاند وكوريا الجنوبية.
ويحذر البروفيسور، ألن تشنغ، من قسم الأوبئة والطب الوقائي بجامعة Monash الأسترالية، من أن الفيروس هذا يمكن أن يؤدي إلى مضاعفات خطيرة، وهذا هو السبب في أنه من الهام جدا التعرف على أعراض المرض.

وأوضح البروفيسور تشنغ: "جميع الحالات تقريبا سجلت أعراض الحمى والجهاز التنفسي. وكانت الحالات في وضع سيء، ما يتطلب العلاج في المستشفى مع فشل الأعضاء. ومن الصعب دائما تحديد مدى خطورة الإصابة في وقت مبكر من ظهور المرض، حيث تُجرى الاختبارات عادة على  الحالات الحرجة".

وفي حال عدم علاج الأعراض في الوقت المناسب، مع عدم التأخر في اتخاذ الإجراءات الوقائية اللازمة، قد تصبح الحالة معقدة ومميتة يصعب علاجها بالإمكانات المتوفرة.

لماذا يؤثر فيروس كورونا على الصين بشدة؟

من المعروف أن الصين نقطة ساخنة لـ "الأمراض الحيوانية المنشأ" (العدوى التي تنتقل من الحيوانات إلى البشر)، وفقا للأستاذ تشنغ. وأضاف قائلا: "هذا بسبب كون السكان على احتكاك قريب من الماشية".