تصاعد التهديدات الاسرائيلية بشن هجوم منفرد ضد طهران

  • الجمعة 2012-08-10 - الساعة 14:48

 

القدس – شاشة نيوز- تصاعدت التهديدات الإسرائيلية بشن هجوم منفرد ضد المنشآت النووية في إيران وقال وزير الدفاع ايهود باراك إن إسرائيل لا يمكنها الاعتماد على الولايات المتحدة بأن تهاجم إيران في الوقت المناسب.

وقال مسؤول إسرائيلي رفيع المستوى في مقابلة معه نشرتها صحيفة هآرتس اليوم الجمعة وكشفت إذاعة الجيش إن هذا المسؤول هو باراك، إنه :"لا يمكن الاعتماد على الأميركيين بأن يهاجموا المنشآت النووية الأميركية في الوقت المناسب".

وأضاف باراك: "لا يمكن توقع تعهد من جانب الرئيس الأميركي باراك أوباما بأن يهاجم في الربيع المقبل لأن الزعماء لا يمكنهم الالتزام بعملية عسكرية من هذا النوع في أمد زمني طويل بهذا الشكل". 

وتابع:"لا أحد بإمكانه أن يضمن جلوس أوباما في الغرفة البيضاوية (في البيت الأبيض) في نيسان/أبريل المقبل وأنه هو الذي سيتخذ القرار وليس (منافسه المرشح الجمهوري في الانتخابات الرئاسية) ميت رومني". 

واضاف ان رؤساء جدد، في حال انتخاب رومني، لا يميلون إلى شن هجمات خلال العام الأول من ولايتهم.

وقال باراك إنه يتوقع دخول إيران خلال نصف عام في مجال الحصانة من تأثير هجوم على منشآتها النووية واعتبر أن قرارالحسم بشن الهجوم ينبغي اتخاذه قريبا. 

وأشارت الصحيفة إلى أن أقوال باراك تأتي على خلفية تقرير جديد للاستخبارات الأميركية يقول إن إيران زادت عمليات تخصيب اليورانيوم في منشآتها وأنها تخصب شهريا 12 كيلوغراما بمستوى 20%، وأنه بهذه الوتيرة سيكون بأيدي إيران خلال 6 أو 7 شهور مواد كافية لصنع قنبلة نووية. 

وقال باراك "المطلوب من أجل ضرب إسرائيل وشل ما بنيناه هنا هو قنبلة واحدة فقط".