كيف يوقفنا الدماغ عن التفكير في الموت؟

  • الإثنين 2019-10-21 - الساعة 21:36

شاشة نيوز: وجد باحثون أن نبذ العقل البشري لأفكار الموت يمكّن الناس من الاستمتاع بالحياة وعدم القلق بشأن ما سيحدث في المستقبل.

ومع إدراك الأطفال وفهمهم لواقع أن الجميع سيموتون، فإن الآلية تتفعل وتعمل على إيقاف هجمة الأفكار المرضية والهوس حول الموت.

وفي حديثه مع صحيفة "الغارديان"، قال يائير دور-زيدرمان، طالب الدراسات العليا في جامعة "بار إيلان" في إسرائيل: "لدينا الآلية البدائية هذه التي تعني أنه عندما يحصل الدماغ على معلومات تربط النفس بالموت، فهناك شيء يخبرنا أنها غير موثوقة، لذا لا ينبغي أن نصدقها".

وفي التجربة، عُرضت وجوه المشاركين نفسها أو وجه شخص غريب على شاشة، عدة مرات على التوالي. وكانت الصورة الأخيرة وجها مختلفا تماما.

وسمح ذلك للباحثين بفحص الإشارات "المفاجئة" في الدماغ، حيث أن الصورة الأخيرة كانت مخالفة للتوقعات في التسلسل المعروض.

وعُرضت كلمات مرتبطة بالموت فوق الوجوه، مثل "الجنازة"، زهاء 50% من الوقت.

وتسببت الكلمات هذه التي تظهر بجانب وجه شخص ما، في إيقاف نظام التنبؤ بالدماغ، لأنه لم يكن قادرا على التوافق مع فكرة الموت.

ولم ير الباحثون الذين أجروا الدراسة، التي ستنشر الشهر المقبل في NeuroImage، أي إشارات "مفاجئة" على الإطلاق عندما ظهر هذا الاقتران.

وفي حين أن الناس أكثر تخوفا من حقائق الموت، فإن هذا لا يعني أنهم ما يزالون مستمتعين بالتصوير البصري له.