الفلسطينيون ينتصرون على 'عنصرية' بلدية العفولة

  • الأحد 2019-07-14 - الساعة 16:26

شاشة نيوز- ألزمت المحكمة المركزية في الناصرة، بلدية العفولة التي تسكنها أغلبية يهودية، بالتراجع عن التعليمات التي أصدرتها بخصوص منع دخول كل من ليس من سكان المدينة إلى المتنزه العام.

وأكد قرار المحكمة أن المتنزه سيكون مفتوحا أمام الزوار بدءا من يوم 16 يوليو الجاري منذ ساعات الصباح، في أعقاب الالتماس الذي تقدم به مركز "عدالة"، بواسطة المحاميين ساري عراف وفادي خوري.

وأكد المحاميان أن هذا القرار يستهدف الفلسطينيين بشكل واضح ومباشر، إذ أظهرت تقارير إخبارية أن اليهود من غير سكان العفولة يسمح لهم بالدخول.

وكانت بلدية العفولة، قررت منع دخول من هم ليسوا من سكان المدينة إلى المتنزه البلدي خلال عطلة الصيف، ما يعني منع الفلسطينيين من القرى المحيطة بالعفولة من دخوله.

من جهتهم، أكد مسؤولو البلدية أن قرار منع دخول الزوار للمتنزه لم يكن يستهدف عرقا محددا، وإنما كانت تعليمات تنطبق على جميع الغرباء دون استثناء.

وأشار موقع "عرب 48" إلى أن رئيس بلدية العفولة، آفي إلكابيتس، كان صرح في حملته الانتخابية الأخيرة بأنه "سيمنع العرب من المناطق القريبة للعفولة من الدخول إلى الموقع".