اتحاد المقاولين لشاشة: لم نستلم السندات الحكومية بعد وهي ظلم للمقاول

  • الأربعاء 2019-05-22 - الساعة 12:26

المقاولون يوقفون تعبيد الطرق بعد تراكم الديون على الحكومة

خاص شاشة نيوز: قرر بعض المقاولين وقف العمل في الشوارع نتيجة لأزمة مالية تواجههم جراء عدم دفع مستحقاتهم المتراكمة لدى الحكومة، في وقت صرح فيه وزير الحكم المحلي، مجدي الصالح، قبل 4 أيام بأنه سيتم صرف 40 مليون شيقل من مستحقات المقاوليين على الحكومة اعتباراً من 19 آيار على شكل سندات للمبالغ المالية أو نقداً، على أن يتم صرفها بعد 6 شهور، فهل استلم اتحاد المقاوليين السندات الحكومية؟ وكيف يؤثر تأخير الدفع على جيب المقاول الفلسطيني؟ وما سبب وقف العمل بتعبيد الطرقات؟ 

رئيس اتحاد المقاولين الفلسطينيين، زاهر حميدات، قال خلال حديث خاص مع شاشة إن المقاولين الفلسطينيين لم يستلموا حتى الآن السندات الحكومية بخصوص مستحقاتهم.

وأوضح حميدات أن "السندات الحكومية تتطلب عدة إجراءات، ونحن كاتحاد مقاولين منذ 10 أيام نتابع بين وزارة المالية والوزارات المعنية لاستلام هذه السندات".

وقال:"حالياً لا يوجد مماطلة باستلام المستحقات من جهة معينة، وهم بدأوا بطباعة السندات الحكومية".

وأضاف:" أمر السندات الآن تحت الإجراءات، ولا يوجد أمامنا خيار آخر سوى الانتظار، فالخيارات محدودة".

وأكد خلال حديثه مع شاشة أن السندات الحكومية هي ظلم ومضرة للمقاول، لأنه يتكبد خسائر وفوائد وعمولات للبنوك، وهي تصنف بخسائر إضافية للمقاول.

وبيّن حميدات أن اتحاد المقاولين طالب الحكومة بتحمل دفع هذه الفوائد للبنوك في ظل هذه الظروف.

وأوضح أن كافة مستحقات المقاولين لدى الحكومة المنصفة حالياً تقدر بــ124 مليون ما بين دولار وشيقل ويورو.

وعن وقف العمل بالشوارع قال حميدات لــشاشة:" المشاريع وصلت لمرحلة الإسفلت، والإسلفت يتطلب كمادة مهمة دفع نقدي، لأن الكسارات التي تُصنع هذه المادة تحتاح لنقدي".

وقال: "مقاولو الشوارع أقل واحد منهم يريد مستحقات تقدر بــ 4 إلى 5 مليون شيقل من الحكومة، وحالياً لا يمتلكون أموالاً لتعبيد الشوارع".

وأشار حميدات إلى أن اتحاد المقاولين يتمنى أن لا يتوقف العمل بالشوارع أكثر، ويأمل أن تسير الأمور على ما يرام خلال المرحلة القريبة القادمة.


التعليقات