ارتفاع عدد الجرحى إلى 4 في غارات إسرائيلية عنيفة على غزة

  • الجمعة 2019-03-15 - الساعة 10:23

 

غزة-شاشة نيوز- أصيبت أربعة مواطنين بينهم سيدة وزوجها بجراح مختلفة، فجر اليوم الجمعة، جراء إصابتها بشظايا صاروخين إسرائيليين أصاب منزلاً وموقعا في مدنية غزة، ومدينة رفح جنوب قطاع غزة، فيما قصفت طائرات حربية بعشرات الصواريخ مواقعاً وأهدافاً لسرايا القدس وكتائب القسام ومواقعاً شرطية في القطاع.

وأفاد مراسل "شاشة نيوز" بأن مواطنين أصيبا بجراح متوسطة، بشظايا صاروخ استهدف موقعاص في مدينة غزة، صباح اليوم، نقلا على إثره إلى مستشفى الشفاء غرب المدينة للعلاج. 
وفي مدينة رفح قصفت طائرات حربية إسرائيلية بصاروخ واحد منزلاً بمنطقة الحشاشين في المدينة، ما أدى إلى إصابة سيدة وزوجها بجراح ما بين متوسطة إلى خطيرة، نقلا على إثرها إلى مستشفى أبو يوسف النجار للعلاج، فيما تضرر المنزل بخسائر مادية بليغة.

وقصفت طائرات حربية من (إف16) استهدفت بحوالي 8 صواريخ موقعاً لسرايا القدس الجناح المسلح لحركة الجهاد الإسلامي في منطقة محررة "نتساريم" جنوب مدينة غزة، ما أدى إلى تدميره واشتعال النيران فيه، إضافة إلى إلحاق أضرار في منازل وممتلكات المواطنين المجاورة، وقصفت صالة أفراح على شاطئ المدينة بصاروخ واحد ما أدى إلى تدميرها بالكامل.

كما استهدفت طائرات الاحتلال موقعاً لكتائب القسام الذراع العسكري لحركة (حماس)، في حي الزيتون، جنوب المدينة، بصاروخين ما أدى إلى تدميره، وإلحاق أضرار في ممتلكات المواطنين، القريبة من الاستهداف، إضافة إلى قصف مكتب يختص بشؤون الأسرى في منطقة الكتيبة غرب مدينة غزة، أوقعت أضراراً جسيمة في المكان، وموقعاً للشرطة البحرية غرب المدينة بنحو 7 صواريخ.

وفي خان يونس جنوب القطاع، قصفت طائرات حربية موقعاً للمقاومة غرب المدينة، تعرض سابقاً لعمليات قصف، ما أوقع أضراراً جسيمة، وخسائر مادية، إضافة إلى استهداف موقع شرق خانيونس بصاروخين.
وفي وسط قطاع غزة، قصفت الطائرات الحربية الإسرائيلية، عدة مواقعاً للمقاومة بعدد من الصواريخ، خصوصاً في مدينة دير البلح، وشرق مخيم المغازة وغرب مخيم النصيرات، ما أدى إلى اشتعال النيران فيها وتدميرها بالكامل، إضافة إلى قصف أراض زراعية وسط القطاع، ما أحدث حفر عميقة بالمكان.

وقصفت الطائرات الحربية عدة مواقع وأهداف تتبع لحماس والجهاد شمال القطاع في بيت لاهيا وبيت حانون وشرق جباليا، بنحو 10 صواريخ، موقعةً دماراً وخراباً فيها وتضرر منازل وممتلكات المواطنين المجاورة.
من جهتها، أعلنت سرايا القدس عن رفع الجهوزية والنفير العام في صفوف مجاهديها للتصدي للعدوان، محملة إسرائيل نتائج عدوانها.

وقالت السرايا في بيان وصل "شاشة نيوز":"على ما يبدو أن العدو قد فهم صمتنا خطأ، وأنه قد تمادى في عدوانه وبطشه ضد أبناء شعبنا ومقاومته، ويبدو أن العدو لم تصله رسالة المقاومة جيداً".
وأطلقت أجنحة المقاومة رشقات من قذائف الهاون والصواريخ المحلية على مواقع عسكرية ومستوطنات إسرائيلية متاخمة للقطاع، فيما طائرات الاستطلاع الإسرائيلية لم تغادر أجواء القطاع.
وزعم جيش الاحتلال أن القصف على القطاع جاء رداً على إطلاق صاروخين سقطا في جنوب تل أبيب.