شاهد|رغم تدخل الأمن- الآلاف يتظاهرون عند مجلس الوزراء رفضا للضمان

  • الإثنين 2018-11-12 - الساعة 15:44

 

رام الله - شاشة نيوز -  اعتصم الالاف من المواطنين ظهر اليوم في محيط مجلس الوزراء في رام الله احتجاجا على قانون الضمان الاجتماعي.

و لبت جماهير غفيرة دعوة الحراك ضد قانون الضمان الاجتماعي وخرجت الى الشوارع للمشاركة في المسيرة المركزية امام مجلس الوزراء ظهر اليوم الاثنين، رغم تدخل الامن والشرطة واغلاق عدة طرق مؤدية لمجلس الوزراء.

واضطر المحتجون الى الاعتصام في محيط مجلس الوزراء، بعد ان قامت الاجهزة الامنية بنصب الحواجز العسكرية على مداخل الشوارع المؤدية الى مجلس الوزراء، حيث كان من المقرر ان يُنظم الاعتصام امامه.

وردد المعتصمون هتافات رافضة لقانون الضمان الاجتماعي، رافعين شعارات تندد بقانون الضمان بشكله الحالي مطالبين بتعديل بنوده .

وكانت الاجهزة الامنية في الخليل قد منعت الحافلات من نقل المواطنين الذين كانوا يعتزمون التوجه لرام الله للمشاركة في المسيرة المركزية الرافضة لقانون الضمان بصيغته الحالية، حيث اعتصم عدد كبير من العمال والموظفين في منطقة رأس الجورة المدخل الشمالي لمدينة الخليل، احتجاجاً على المنع.

واستهجن الالاف قرار الحكومة بمنع الحافلات من نقل عمال وموظفي الخليل، ومنع عمال وموظفي المحافظة الأكبر من الخروج من المحافظة، مؤكدين أن الحكومة لا تسعى إلى حل لأزمة الضمان، بل تسعى لتطبيقه بأية طريقة.


وكانت الكتل البرلمانية والنقابات المهنية قد اجتمعت مع اللجنة الوزارية المكلفة بالحوار من قبل الرئيس، وخرجت الكتل كما اكد النائب بسام الصالح باتفاق يقضي باستمرار الحوار حول قانون الضمان، واتفاق بعدم الزامية الاشتراك في القانون خلال مدة اقصاها 6 اشهر دون غرامة وهي فترة الحوار، الا ان الحراك ضد القانون رفض هذا الاتفاق واكد على مواصلة التظاهر ضده، وخرجت اليوم الجماهير برام الله لتقول كلمتها "لا لقانون الضمان الاجتماعي".
واغلقت الشرطة والاجهزة الامنية عديد الطرق المؤدية الى مجلس الوزراء لمنع المتظاهرين من الوصول الى مقر المجلس.

 


التعليقات