وزير سوداني: الفلسطينيون باعوا أرضهم وحماس أسستها إسرائيل

  • الثلاثاء 2017-08-22 - الساعة 19:39

الفلسطينيون لا يردون الجميل وإسرائيل دولة ديموقراطية

رام الله- شاشة نيوز: هاجم وزير الاستثمار السوداني، مبارك الفاضل المهدي، الفلسطينيين، ودعا إلى تطبيع العلاقات بين الاحتلال الإسرائيلي وبلاده.

وفي حديث لقناة "سودانية 24" السودانية، في برنامج صالون سودانية مساء أول أمس الأحد، قال مبارك الفاضل المهدي، إنه يدعم إقامة علاقات بين بلاده وإسرائيل وتطبيع العلاقات الثنائية بينهما، قائلا إنه لا يرى مانعاً من التطبيع مع إسرائيل.

وقال إن إسرائيل هي من أسست حركة حماس لمواجهة القوميين العرب.

وهاجم الوزير السوداني الفلسطينيين قائلا إنهم باعوا أراضيهم، وأنهم "بحفروا" للسودانيين في دول الخليج، معتبرا أن أي مؤسسة يكون مديرها فلسطينيا "يحفر" للسوادنيين العاملين تحت إمرته.

وأضاف وزير الاستثمار السوداني قائلا إن القضية الفلسطينية "أخرت العالم العربي جدا"، مستطردا أن بعض الأنظمة العربية استغلتها ذريعة وتاجرت بها.

وقال إن التطبيع مع إسرائيل من شأنه أن يحقق مصالح السودان، مضيفا: "لا توجد مشكلة في التطبيع، والفلسطينيون طبّعوا مع إسرائيل حتى حركة حماس".

واستطرد قائلا: "يتلقى الفلسطينيون أموالا ضريبية من إسرائيل والكهرباء من إسرائيل، كما يجلس الفلسطينيون مع إسرائيل ويتحدثون عن إسرائيل، مع العلم أن لديهم نزاعات لكنهم يجلسون سويا".

ووصف الاحتلال الإسرائيلي قائلا: "إسرائيل دولة بها نظام ديمقراطي فيه شفافية وتتم فيها محاكمة المسؤولين وزجهم في السجون".


التعليقات