6 خطوات لحفل زفاف مثالي

  • الأربعاء 2016-10-05 - الساعة 10:59

اتبعوها ولن تندموا

شاشة نيوز- وكالات- قد لا يحتاج الأمر الى تكبّد كلّ ذلك العناء، في حال تمكن الثنائي من ضمان 6 مفاتيح أساسية تكفل لهما اقامة حفل زفافٍ لا يُنتسى.

• المدعوّون: قد لا تصدقون هذه النظرية، لكنها صحيحة. المدعوون هم العنصر الأول لحفل زفافٍ ناجح. وفي حال كانوا مجرّد عبارةٍ عن جمهورٍ سلبي، يؤدي واجبه في حضور المراسم الاحتفالية لا اكثر، فهذا يعني أن الاحتفالية ستفشل مهما حرصتم على جعلها أشبه بمناسبة أسطورية. من هنا احرصوا على انتقاء المدعوين الذين تثقون بأنهم يستحقون حضور هذه المناسبة ومشاركتكم فرحتكم، حتى وإن لم تتعدَّ نسبة الحاضرين عدد أصابع اليد. وأثبتت الدراسات أن تواجد شخصٍ واحد يحمل روحاً سلبية في مكان خاص، يمكن لتأثير حضوره أن يتفوّق على وجود أكثر من 100 شخص يتحلّون بالمعنويات الايجابية.

• التنظيم: اذا كانت المعايير التنظيمية هي المعرقل الأساسي لقيام احتفالية راقية، فاعتمدوا البساطة بدلاً من البذخ في التحضيرات. تذكروا أن الفكرة المميّزة لا ترتبط بالمال بل بطريقة تنفيذها. احرصوا على تأمين أمكنة الجلوس المناسبة للمدعوين فضلاً عن اختيار المساحة المناسبة لإقامة الاحتفالية، ومن الأفضل دائماً أن تكون باحةً خارجية.

• الموسيقى: اختاروا الموسيقى التي تجدون أنها تعبّر عن مناسبتكما السعيدة، حتى وإن اتجه الخيار الى الموسيقى الكلاسيكية عوضاً من الشعبية او الصاخبة. ان قدرة الموسيقى على إضفاء الأجواء الايجابية على الحفل تضاهي في اهميتها اهمية المدعوين الذين من شأنهم أن يحددوا مصير الحفل ايضاً. الجأوا الى خبيرٍ موسيقي لمساعدتكم في الاختيار، الذي من الضروري أن يأخذ بعين الاعتبار الجمل اللحنية قبل الكلمات.

• المكان: لعلّه المفتاح الأول لحفل زفاف أسطوري. البحر يعتبر دائماً الوجهة الأكثر شاعرية، وبالتالي الأكثر تناسباً مع إقامة حفلات الزفاف.

• تفاعل الثنائي: من الضروري أن يحرص الثنائي على صنع يومهما التاريخي بأنفسهما. الطاقة الايجابية في داخلهما يجب أن تظهر الى العلن وان تسيطر على اي هاجسٍ او ذكرى أليمة مرّا بها في السابق. احرصا على ان تظهرا كنجمين، وان لا تسمحا لأحدٍ أن يسرق وهج مناسبتكما منكما.

• فريق التصوير: انها الخطوة الأبرز التي على الثنائي الاهتمام بها قبل سواها. البحث عن المصوّر الكفيل بتحويل تلك اللحظات التاريخية الى ذكرى تاريخية. وفي حال لم يكن فريق التصوير على قدرٍ من المسؤولية والبراعة في نقل تلك الأحداث عبر أقراصٍ الكترونية، هذا يعني أن نصف المهمة قد فشلت. في حين الهدف من ذلك اليوم هو الحصول على زفاف اسطوري.