لجنة المخيمات الوطنية تختتم "ربيع الحرية 2012" الرياضي بغزة

  • الثلاثاء 2012-07-17 - الساعة 07:21

غزة – شاشة نيوز.

 

رسمت اللجنة الوطنية العليا للمخيمات الصيفية لوحة نجاحها في تنظيم مخيمات "ربيع الحرية 2012"، في الحفل الختامي برعاية محمد المدهون وزير الشباب والرياضة في الحكومة المقالة، في ملعب فلسطين في مدينة غزة.

وخطف الأسير المحرر محمود السرسك الأضواء خلال الحفل ونال ترحيباً كبيراً من الحاضرين، وتنوعت الفقرات الفنية والعروض الشيقة، التي نالت إعجاب الحاضرين، وسط تفاعل المشاركين والأداء الرائع من الفرق الفنية المشاركة.

وحيا المدهون الحضور ومشاركة المحرر السرسك وبطل الملاكمة اللبناني أحمد الرفاعي القادم من فرنسا، ووجه التحية أيضاً لوفد المتضامنين من ايطاليا، الذين أصروا على حضور الحفل، كما عبر عن سعادته بما شاهده خلال الحفل من عروض فنية أثبتت نجاح المخيمات وما تقدمه من إبداعات.

وأضاف المدهون، إن التميز الذي ظهرت به المخيمات يحمل أكثر من رسالة جسدت التحدي والصمود لدى الشعب الفلسطيني، وقال:"هذه رسالة تحدي نرسلها للمحتل، نحن باقون ما بقي الزعتر والزيتون، التحية كل التحية للجنة العليا للمخيمات".

وتم خلال الحفل تقديم فقرات فنية وإنشادية مميزة عرضتها مؤسسة الشام من خلال أوبريت "الحب يجمعنا"، وأنشودة "موطني" من إعداد مخيم موطني بالتعاون بين مؤسسة الحرية للإنتاج الفني ووزارة الثقافة المقالة، واستعراض "أحلى زهرة"، و"بالروح بالدم" من إبداعات شابة، واستعراض لفرقة زهرات الطفولة لجمعية الشابات المسلمات.

وتوجه المدهون والحضور إلى المعرض الفني الخاص بمنتجات المخيمات الصيفية وإبداعاتها.