وقفة في معالجة "CNN" للعدوان على غزة

  • الأحد 2012-11-18 - الساعة 11:48

 

 
صدقي موسى*
 
الإعلام الأميريكي، عُرف عبر مسيرة تغطيته للقضية الفلسطينية، بالتحيز التام للاحتلال الإسرائيلي والدفاع عنه وتقديم المبررات لأي عدوان له، وهذا ما أكدته الوقائع والدراسات الإعلامية والبحثية، وما ظهر واضحا في الانحياز التام للاحتلال خلال انتفاضة الأقصى.
 
المتتبع هذه الأيام لـ"CNN" يجد تغيرا طفيفا في طبيعة معالجتها الإعلامية للعدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، بإعطاء مساحة للموقف المعبر عن وجهة النظر الفلسطينية، والإشارة إلى الشهداء والجرحى والقصف على القطاع، وان كان بنسبة أقل وتحيز واضح للاحتلال، والمساواة بين الطرفين، سواء في النشرات الإخبارية وطبيعة الضيوف وغيرها من البرامج.
 
في تحليل قمت به لـ55 صورة نشرها موقع "CNN" عن العدوان على غزة منذ بداية الاعتداءات، كانت 34 صورة تتحدث عن الفلسطينيين، تظهر القصف والدمار الذي تعرضت له المباني، بكاء طفل ونساء، وهروب للمواطنين للاحتماء من القصف، وصورة لقصف تعرض له أحد المساجد، وتشييع جثمان أحد الشهداء، ونقل لجرحى، وصور لرجال الإطفاء والإنقاذ أثناء عملهم. معلقة على بعض الصور، أن الاحتلال يقوم بالقصف ردا على إطلاق صواريخ فلسطينية.
 
وتناول الموقع 21 صورة عن الجانب الإسرائيلي، واشتملت صورة لقتيل إسرائيلي وأمامه شخص يبكي عليه، صور لحالات الرعب والخوف للنساء وهن في الملاجئ، ومن ضمن الصور صورة لعجوز في احد الملاجئ، إظهار أن الأطفال في الضفة الغربية يلقون الحجارة على "قوات الأمن الإسرائيلي" ويعتدون عليها، صور لحزن وبكاء نساء على قتلى، التجهيز البري حول حدود قطاع غزة، صورة لمبان في الجانب الإسرائيلي وقد تضررت من القاذفات الصاروخية الفلسطينية، عائلة إسرائيلية تختبئ في إحدى قنوات الصرف الصحي، نقل جرحى إسرائيليين.
 
طبيعة الصور التي نشرت من الجانب الإسرائيلي أظهرت أن "المدنيين" الإسرائيليين هم من يتعرضون للقصف والخطر، وجيش الاحتلال يقوم بقصف مقرات حكومية فلسطينية وأهدافا بعينها، واصفة في تعليق على إحدى الصور الفلسطينيين بالإرهاب واستهداف المدنيين الإسرائيليين، في الوقت ذاته كانت عناوين الأخبار تساوي بين الطرفين (الضحية والجلاد)، بل وعنونت صورا بـ"صواريخ تضرب بالقرب من المراكز السكنية الإسرائيلية"، ذاكرة في تعليقها على بعض الصور عدد القتلى الإسرائيليين دون الإشارة إلى الضحايا الفلسطينيين.
 
رغم التغير الملحوظ والمحدود في سياسة التغطية الإعلامية للقناة إلا أنها تظل تنحاز إلى الاحتلال وتعطيه المبررات لعدوانه، وتفرد له المساحة الأكبر، وهذا يتطلب جهودا إعلامية عربية وفلسطينية مضاعفة للتأثير في وسائل الإعلام الأجنبية، لاسيما الاميركية منها، والتي لا تستطيع أن تظل في انحيازها غير الموضوعي للاحتلال، بسبب ارتفاع نسبة الوعي عند المواطن الغربي، بفعل مواقع التواصل الاجتماعي، وعودة المنطقة العربية لدائرة الاهتمام في وسائل الإعلام الأجنبية بعد "الربيع العربي"، وظهور قنوات عربية ناطقة باللغة الانجليزية.
 
قناة "CNN" تدرك أن شعبيتها ومصداقيتها في العالم العربي متدنية، كما حصل مع مواطنتها قناة "الحرة"، وهو جمهور مهم بالنسبة لها بأهمية المنطقة التي يعيش فيها والأحداث التي تمر بها المنطقة. 
 
وقد أظهرت رسالة أعدت في العام 2011 لنيل درجة الدكتوراة في علوم الاتصال والإعلام، أن القناة احتلت المرتبة الأخيرة في الثقة عند المواطن العربي، وانحيازها لمواقف الحكومة الأميريكية. العدوان على غزة هذه الأيام يجعل القناة في موقع اختبار، وفرصة للتعديل من سياستها الإعلامية.
 
جميع المقالات تعبر عن وجهة نظر أصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة شاشة نيوز